الأسبوع الثقافي لثانوية سيدي صالح بتاكونيت

عبد الكريم ايت بركة

تحت شعار ” الأنشطة الموازية افاق واعدة لتجويد التعلمات “نظمت ثانوية سيدي صالح التأهيلية في شخص الأندية التربوية، وبدعم من الإدارة التربوية وجمعية الإباء والامهات، اسبوعها الثقافي لموسم 2016/2017 في الفترة الممتدة من 02 الى 06 من شهر ماي 2017. وقد تم وضع برنامج حافل بالأنشطة التربوية والفنية والعلمية والرياضية. اختتم بأمسية فنية كبرى امام باب المؤسسة.

وهذا موجز لاهم فقرات هذا الأسبوع حسب اليومية المبرمجة له:

اليوم الأول الثلاثاء 02/05/2017

صباحا:

عرف اليوم الأول من الأسبوع افتتاح الأنشطة، بافتتاح معرض للتراث العلمي والفكري والفني، انطلاقا من الساعة العاشرة صباحا والذي ضل طيلة أيام الأسبوع مفتوحا امام الزوار، وموازاة مع ذلك انطلقت المسابقة الثقافية بين أربع فرق من نجباء المؤسسة في جميع المستويات بالمؤسسة، وقد أشرف عليها كل من الأساتذة الطيب العلوي، اعمر الشبرك وإسماعيل لعرايسي. والتي مرت في أجواء طبعها التنافس والندية خرج الكل منها فائزا بزاد علمي ومعرفي مهم.

مساء:

خلال المساء، وانطلاقا من الساعة الرابعة، كان الموعد مع حفل توقيع كتاب” واحة كتاوة باب الصحراء المغربية: دراسة تاريخية من خلال التراث نموذج نصراط ” للباحث الشاب الأستاذ عمر معرس. حضر اليه جمهور كبير من تلميذات وتلاميذ المؤسسة، فبعد تقديم الأستاذ سي محمد الفدادي المؤلف للحاضرين، أعطيت له الكلمة ليتحدث عن كتابه ودوافع البحث في الموضوع واهم الخلاصات التي توصل اليها، مشيرا الى ان هذا فقط الجزء الأول من مشروع كبير يهدف الى توثيق التراث اللامادي للمنطقة، وستتلوه أجزاء أخرى.

اليوم الثاني الأربعاء 03/05/2017

صباحا:

 

انطلاقا من الساعة العاشرة صباحا كان موعد تلاميذ المؤسسة مع السيد محمد بن تيزى المشرف الإقليمي على الصحة المدرسية والتواصل، والذي تطرق الى مرض الليشمانيا الذي يصيب أبناء هذه المناطق. فتحدث عن أسبابه واعراضه وانواعه وسبل الوقاية منه في تجاوب عال مع المتعلمين والمتعلمات الشغوفين الى مثل هذه المواضيع التي تمس الجانب العلمي والصحي.

مساء:

في المساء استضافت المؤسسة ضمن فعاليات الأسبوع الأستاذة كريمة بوحسو عن جمعية الجنوب لمحاربة السيدا بورزازات، وقد بدأت الأستاذة هذا اللقاء بمجموعة من الأسئلة التشخيصية، للوقوف على مدارك الحاضرين في الموضوع. بعده تحدثت عن جملة من الامراض والتعفنات المنقولة جنسيا، معرفة بها وبأعراضها وانواعها وكذا سبل الوقاية منها. واللقاء كان من تسيير الأستاذ ين عبد الاله ما شبعت ومحمد اباعلي

اليوم الثالث: الخميس 04/05/2017

 

صباحا:

شهدت رحاب المؤسسة في هذا الصباح مجموعة من الاوراش العلمية والثقافية، احتضنتها مختلف مرافق المؤسسة.

ففي مركز التوثيق والاعلام كان الموعد مع ندوة علمية في موضوع “الثوابت الدينية والوطنية ودورها في الحفاظ على الوحدة الوطنية” شارك فيها كل من الأساتذة الافاضل: ذ حسن ادغضور الذي تحدث في موضوع العقيدة الاشعرية ودورها في توحيد المغاربة عبر الزمان والمكان والأشخاص. اما الأستاذ احمد اد احمد فقد تحدث عن المذهب المالكي وهو مذهب امام دار الهجرة المتميز بتعدد اصوله وانفتاحه على جميع المذاهب الفقهية الأخرى. ما الثابت الثالث تناوله الأستاذ عبد الفتاح اوالحاج، وهو امارة المؤمنين التي لم يحافظ عليها الا القليل، وعلى رأسهم المغاربة، ومن اهم ما تعنيه الاشراف على المجال الديني تنظيما ومراقبة. وفي الأخير تحدث الأستاذ احمد رضوان ايت وغوري عن التصوف السني كأحد الثوابت الدينية التي اجتمع عليها شمل المغاربة، معرفا به وموضحا اصوله العقدية ومقاصده الروحية والندوة من تسيير الأستاذ احمد واكوني.

كما شهدت المؤسسة تنظيم ندوة في موضوع التحليلات الطبية وطرق اجرائها بالإضافة الى ورشة تطبيقية في الموضوع شارك فيها أساتذة علوم الحياة والأرض الأستاذ عبد المالك محروك ، والأستاذ إبراهيم وعباش من الثانوية، وكل من الأستاذ عز الدين ايت افقير والأستاذ  ادريس بودهاير من عثمان بن عفان ..وضمن هذه الأنشطة الصحية  والعلمية نظمت مسابقة علمية بين تلاميذ ثانوية عثمان بن عفان وتلاميذ ثانوية سيدي صالح ، والتي اسفرت عن فوز تلاميذ ثانوية سيدي صالح .ومن تأطير الأساتذة المشاركين في الندوة والورشة التطبيقية .الى جانب هذه المسابقات نظمت أيضا مسابقة في الرسم للمتأهلين من نفس المسابقة عن نشاط السلامة الطرقية الذي شهدته المؤسسة خلال شهر فبراير 2017 . كما تم عرض المعشبات التي انتجها المتعلمون بتأطير من الأستاذ إبراهيم وعباش والأستاذ المحجوب.

مساء:

في الفترة المسائية شهد مركز التوثيق والاعلام تنظيم مسابقة في تجويد القران الكريم، تتويجا لدورات في الحفظ والتجويد التي سهر عليها الاستاذان الفاضلان احمد واكوني وجواد بوكضيد منذ بداية هذا الموسم، وقد اسفرت عن تتويج سارة متيمن بالمرتبة الأولى. وبعد ذلك نشط الاستاذان ورشة للخط العربي لتعويد المتعلمين والمتعلمات على الكتابة السليمة.

اليوم الرابع: الجمعة 05/05/2017

صباحا:

خلال الصباح أشرف الأستاذ اعمر الشبرك على ندوة في موضوع المراهقة، من تقديم مجموعة من تلميذات وتلاميذ المؤسسة. والتي تناولوا فيها الموضوع من جميع ابعاده وتجلياته.

مساء:

وفي المساء بدأت الأنشطة، انطلاقا من الثالثة بعد الزوال، بتقديم التلميذين: احمد البوبكري وحياة اوحدو لعرض في فن القيادة باللغة الإنجليزية. تبعته ندوة في موضوع الصحة الإنجابية اطره الأستاذ إبراهيم وعباش ومن تقديم تلاميذ السنة الثانية بكالوريا علوم الحياة والأرض. وهم عبد الكريم لكريش، حسنة الانصاري، خديجة الصاليحي، وحمزة التاكاتي.

وفي نفس الوقت، وبملاعب المؤسسة، تجري مباراة نهاية دوري كرة القدم من تأطير النادي الرياضي بالمؤسسة.

اليوم الخامس: السبت 06/05/2017

صباحا:

خلال الفترة الصباحية وبداية من الثامنة صباحا، تحولت المؤسسة الى عدة خلايا عملية مكونة من تلميذات وتلاميذ المؤسسة مؤطرين من طرف الأساتذة للإعداد للأمسية الختامية، من نصب للخيمة وتهيئ لمكان اقامتها. ففي الملاعب الرياضية كان موعد التلاميذ مع العاب بلاحدود وورشات رياضية متنوعة من تأطير أساتذة التربية البدنية. فيما كانت مجموعة أخرى من المتعلمين والمتعلمات في زيارة لمحطة معالجة المياه الصالحة للشرب بمركز تاكونيت رفقة الأساتذة عبد المالك محروك وإبراهيم وعباش واعمر الشبرك.

وطيلة أيام الأسبوع ابدع تلاميذ المؤسسة الحاليين والقدامى وبعض زملائهم من ثانوية عثمان بن عفان، في رسم جداريات وكتابة اقوال وآيات من القران الكريم، وصور لبعض الاعلام على الجدران الداخلية للمؤسسة.

وفي الختام: ومنذ الثالثة والنصف بعد الزوال بدأ الضيوف يتقاطرون على المؤسسة لحضور الأمسية الفنية، والتي شهدت تقديم مجموعة من الأنشطة الترفيهية ضمت الفكاهة والمسرح والأنشودة واغاني وطنية ودينية وفولكلور محلي كأحيدوس والسقل، كما شهدت تقديم مجموعة من الجوائز، ومنها على الخصوص، جوائز التميز والاستحقاق في مختلف المسابقات التي شهدها الأسبوع الثقافي، وكذلك جائزتين للانضباط تحفيزا للمتعلمين والمتعلمات على تمثل المبادئ السامية والأخلاق الفاضلة داخل المؤسسة التربوية.

Comments (0)
Add Comment