الرئيسية | أخبار محلية | شكاية وإمتعاض منخرطي وكالة البنك الشعب بزاكورة بسبب تردي الخدمات ونقص الموظفين
شكاية وإمتعاض منخرطي وكالة البنك الشعب بزاكورة بسبب تردي الخدمات ونقص الموظفين

شكاية وإمتعاض منخرطي وكالة البنك الشعب بزاكورة بسبب تردي الخدمات ونقص الموظفين

تعيش وكالة البنك الشعبي بزاكورة، حالة من التسيب واللانظام، بفعل النقص الحاد للموظفين مقابل العدد الكبير للمرتفقين الذين يضطرون الى انتظار الساعات الطوال من اجل تنفيذ وانجاز تصرفات بنكية ادارية، اومالية لايتطلب قضاؤها الا دقائق معدودة.

مع بداية التوقيت الصباحي يتدافع المواطنون، من اجل الضغط على الزر الوحيد (الغير المعطل) لآلة التناوب، في انتظار تفرغ الموظف الشاب المنشغل، باعمال الأمس المتراكمة..، فيما الموظف الآخر يبدو متضايقا من تعثر و توقف النظام البنكي المعلوماتي ,ومن تحرشات البعض الدي يستعجل خدماته البنكية للانصراف نحو باقي الاغراض الأخرى.

في الظهيرة يتكدس العديد من المواطنين الدين فقدوا بطائقهم البنكية داخل الشباكين المتعثران دائما، في انتظار تفرغ احد الموظفين (3موظفين بالاضافة للمدير)  لفتح الشباك والافراج عن البطاقة المسكينة.

امام هده الاوضاع المزرية يطالب زبناء هده المؤسسة البنكية السيدين المدير العام والجهوي للمؤسسة البنك الشعبي بما يلي:

*الزيادة في عدد الموظفين.

*فتح وكالات جديدة بالمناطق البعيدة عن مركز المدينة.

*اصلاح آلات التناوب والسحب المتعثرة دائما.

*استبدال الاليات البنكية القديمة بآخرى جديدة

اخيرا يؤكد منخرطو البنك الشعبي بزاكورة بانهم سيضطرون لإقفال حساباتهم في حالة عد م التدخل لتحسين الخدمات المقدمة لهم. وفي يلي لائحة التوقيعات التي جمعها من المتضررين مطالبة بتحسين الخدمات

sp27-001

9 تعليقات

  1. كل المشاكل سببها المدير الدي يتصرف و كانه غير مسؤول عن الوكالة.و دلك يتجلى في سوء المعاملة و التدبير و المحسوبية.مما جعل الكثير ينتقلون الى ابناك اخرى وااتي نجد فيها على اﻻ قل احترام الزبون و خدمته بسرعة. باﻻضافة فعلا الى النقص الحاد من المستخدمين. و ضيق الوكالة.

  2. بصفتنا من الموقعين أعلاه،نندد و نستنكر ما جاء في الديباجة أعلاه.لأننا -صحبة عدد من الإخوة الموقعين- لم نوقع ولم نستشر فيما يخص ما أشير إليه أعلاه ب*التسيب واللانظام* و*الاوضاع المزرية* صحيح إننا نطالب بتحسين الخدمات المقدمة لزبائن البنك الشعبي ،إلا أننا لم نهدد قط بإغلاق حساباتنا .ولذلك فنحن نسحب توقيعاتنا من العريضة أعلاه. كما نلتمس من موقع زاكورة بريس أن يتأكد من صحة الأخبار التي ترد إليه قبل عملية النشر.حتى يبقى موقعا محترما منطرف مرتاديه.

    • زبون وغير موقع

      يا صاحب تعليق موقع ومندد اتمنى ان لاتكون واحدا من هؤلاء المشتكى بهم تحاول تغليط الراي العام الزاكوري اقول لك لايتناطح كبشان حول ما جاء في هذه العريضة وحول تردي العنصر البشري ، ان كلامك مردود عليك ولايقبله العقل والمنطق ان الشمس لاتغطى بالغربال ، وان كنت تهوى الامراض المزمنة من سكري واعصاب وضغط فما عليك الا ان تخيم بهذه الوكالة ونتمنى ان تكتري زاوية فيها ولا تغادرها وان تستمتع وتقضي اجمل ايامك . والسلام

    • عبد ربه الضعيف

      اعرفك جيدا فانت الم.تهم.. وتشتغل بمدرسة النخيل سجلك حافل بالتجسس لصالح الداخلية ولعق احدية كل مسؤول يرمي لك بالفتات…فتارة تطمع حتى في قارورة مرهم…وانت في خدمة مدير البنك على طول مادامت في خدمته.

  3. مواطن اليوم

    اولا وقبل كل شيء اوجه اللوم لاصحاب هذه العريضة الذين لم يوصلوها لنا وللغالبية العطمى من المنخرطين بهذه الوكالة التي تصيب من دخلها بالسكري والضغط الدموي ، كان من المفروض ان توزع بشكل واسع حتى يعرف القائمون على هذا الجهاز مدى تردي خدماته ماداموا يكررون علينا انه قطاع يتفانى في خدمة الزبائن الكرام ويستقبلهم بلهف شديد ، فهذه الوكالة تصيبك بالمرض في داخلها وخارجها .
    1) في الداخل دخلتها في احد الايام لغرض بسيط جدا فبدأ عاملوها عندما اصلهم بعد طوابير طيويلة يرسلونني واحدا الى الآخر مثل كرة الركبي واستقر بي الحال عند موظف منزوي في جانب بعيد من هذه الوكالة لازال لم يتخلص من مرحلة الاستعمار والقائد الكلاوي هو لايبتسلم ولايتكلم ولا يسألك ماذا تريد وان وقفت امامه دهرا من الزمن هو دائما مشغول باشياء توحي لك انك مخلوق غير محسوب في هذا العالم ولما تجرأت وطلبت غرضي قال بان هذا ليس من اختصاصه رغم ان اصدقاءه احالوني عليه كلهم وبينما انا أهم بالمغادرة كلمت احد الاصدقاء الجالس( وياليتني لم اكلمه )فقال لي انه منذ السنة الماضية وهو يلهث ويجري من اجل الحصول على قرض فعجبت لامره ولنفسه الطويل وعدم يأسه وكنت افكر في قرض ملح فاقسمت ان لا اطلبه ابدا من جراء ما حكى لي من معاناة وانتظار (قال انه كمن يسعى السعاية الحقيقية ) .
    2) في الخارج شبابيك اتوماتيكية تجعلك تنتظر الى ان تمل وتغادر وواحد منها لايقبل ابدا ان يستقبل بطاقتي البنكية اذا كان التاني( رغم رداءته ) في حالة عطل .
    نلتمس من الجهات المشرفة ان تعيد النظر وان تراقب هؤلاء الموظفون قبل ان نسحب ارصدتنا والابناك ما اكثرها ومن عنده باب واحد ………………….

  4. ان مشكل البنكى الشعبي يطرحه كترة الزوار من مناطق بعيدة وليس قلة الموضفون فمتلا يوجد موضفين اتنين بوكالة التجاري ولكن ليس هناك اكتضاض لان اغلبية زبناءه من زاكورة فقط وبالتالي فعامل الوقت ليس مشكل لزبنائه اما البنك الشعبي فعديد من زبنائه من المحاميد وتاكونيت وان لم يصارعو الوقت قتلهم

  5. مشكل بنك الشعبي في تدفق الزبناء من اجل سحب النقود خاصة من نواحي زاكورة واكترهم لا يحسنون التعامل مع الشباك الامر الدي يدفعهم الى استعمال الشيك يجب على المسؤولون التحسيس والتحفيز على استعمال البطاقات لتفادي الضغط على الموضفون .فهناك نصف الزبائن يضيع اكتر من ساعتين من اجل 500 درهم في الوقت الدي عنده البديل في بضع دقائق فقط

  6. ان غياب الابناك في ضواحي زاكورة يدفع الكل الى عمالة زاكورة من اجل سحب النقود وكلهم يستعملون الشيك لانهم لا يتوفرون على بطاقات السحب على الاقل يوفرون تمن اداءها السنوي في التنقل الى زاكورة مما يجعل الوكالة مغتصة دائما

  7. موت المسؤولون وعدم بحتهم عن حلول بديلة للحفاظ على سلاسة العمل داخل وكالات البنك الشعبي وعدم اهتمامهم بمشاكل الزبناء سيجعل المشكل قائم الى الابد خاصة مسؤولي زاكورة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى