الرئيسية | إقتصاد | الرباط: التوقيع على اتفاقين إطاريين لتكوين 10 آلاف إطار تربوي في أفق 2016
الرباط: التوقيع على اتفاقين إطاريين لتكوين 10 آلاف إطار تربوي في أفق 2016

الرباط: التوقيع على اتفاقين إطاريين لتكوين 10 آلاف إطار تربوي في أفق 2016

Zagora Press – الرباط

تم، اليوم الجمعة بالرباط، التوقيع على اتفاقين إطاريين يتعلقان بتكوين 10 آلاف إطار تربوي من بين حاملي الإجازة في أفق 2016، خصصت لهما الحكومة غلافا ماليا يقدر ب 161 مليون درهم على مدى ثلاث سنوات.

وبحسب بلاغ لرئاسة الحكومة، فقد وقع على الاتفاق الأول، خلال مراسم ترأسها رئيس الحكومة السيد عبد الإله ابن كيران، وزير الاقتصاد والمالية السيد محمد بوسعيد، ووزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر السيد لحسن الداودي فيما وقع على الاتفاق الثاني وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر ورؤساء الجامعات.

وفي كلمة بالمناسبة، أكد رئيس الحكومة أن التكوين يعد بمثابة الرأسمال الحقيقي وخير ضمانة لولوج سوق الشغل، مشيرا إلى أن التكوين الملائم للشباب يمكنهم من “تحمل المسؤوليات وممارسة حياتهم اليومية دون ضرورة ارتباط ذلك بالتوظيف في أسلاك الوظيفة العمومية”.

وأوضح السيد ابن كيران أن التوقيع على هذين الاتفاقين يدخل في سياق التزامات الحكومة المتعلقة بتأهيل حاملي الشهادات العليا من أجل مساعدتهم على الاندماج في سوق الشغل، سواء في قطاع التربية والتكوين أو في باقي القطاعات التي يمكن أن تطلق بشأنها مبادرات مماثلة.

وأضاف أن هذا البرنامج التكويني يدخل في إطار تنفيذ مقتضيات اتفاق 8 ماي 2007 الموقع بين الحكومة وممثلي مؤسسات التعليم الخصوصي والذي التزمت الحكومة بموجبه بالمساعدة في تكوين الأطر التربوية لفائدة هذا النوع من التعليم من أجل المساهمة في الرفع من جودته.

وأبرز أن هذا التكوين يستهدف حاملي الإجازة في مختلف التخصصات العلمية والأدبية والتقنية والرياضية، وفقا للحاجيات المعبر عنها من طرف قطاع التعليم الخصوصي لدى وزارة التربية الوطنية، مضيفا أن الطلبة الذين سيخضعون لهذا التكوين سيستفيدون من إعانات تحفيزية في حدود 1000 درهم من أجل مساعدتهم على التفرغ خلال مدة تكوينهم.

وتوقع رئيس الحكومة أن يرفع هذا البرنامج التكويني من وتيرة استجابة التكوينات الجامعية لحاجيات سوق الشغل، من خلال مقاربة تقوم على الشراكة والتعاقد المبني على التقويم المستمر، موضحا أنه يتم لهذه الغاية إحداث لجنة متخصصة تحت إشراف رئاسة الحكومة تتكلف بتتبع وتقويم مسار هذا التكوين.

وفي السياق ذاته، أوضح السيد لحسن الداودي، في تصريح للصحافة، أن الانخراط في هذا البرنامج التكويني يندرج في سياق سعي الحكومة لمعالجة إشكالية البطالة، خاصة بين أوساط حاملي الشهادات الجامعية وكذا لسد الخصاص في الموارد البشرية المسجل على مستوى مدارس القطاع الخاص، مضيفا أنه سيتم خلال هذه السنة الشروع في تكوين فوج من 2400 طالب، وذلك في أفق الرفع من عدد المستفيدين خلال السنوات المقبلة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى