مائدة مستديرة بزاكورة : زراعة البطيخ الاحمر وانعكاساتها على الفرشة المائية

2 1

[box type=”shadow” align=”alignright” width=”95%” ]

Zagora Press -زاكورة[/box]

تحت شعار : ” زراعة البطيخ الاحمر تنمية غير مستدامة و استنزاف للفرشة المائية “

تنظم جمعية اصدقاء البيئة مائدة مستديرة في موضوع ” زراعة البطيخ الاحمر و انعكاساتها على الفرشة المائية بمشاركة الهيئات السياسية و الحقوقية و النقابية و الجمعوية يوم الاحد 22 دجنبر 2013 على الساعة الخامسة مساء بقاعة الاجتماعات ببلدية زاكورة.

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

2 تعليقات

  1. Hamid Hakou يقول

    في السنوات الأخيرة عرف إنتاج البطيخ الأحمر بزاكورة فائضا هائلا مما يدل علی المنطقة فلاحية بآمتياز،إلا أن هناك عامل الجفاف.

  2. محمد بن بركة - تنغير يقول

    إنه المورد الوعيد لهؤلاء الفلاحين الذين يستحقون كل تقدير واحترام لما قدموا ويقدمون للمطن خدمات لا يستهان بها ، لذى وجب تقديم يد المساعدة لهم ، أما هؤلاء المساكين الذين يدعون إلى مثل هذه الأجتماعات فهي فارغة من الأساس ذلك أن مثل هؤلاء لايملكون أرضا يمكنهم حرثها بهذه الفاكهة التي إطلقوا عليها “البطيخ الأحمر ّ تبركا بالمصريين و المصريات ونسوا لغتهم الأصلية ويسمون الأشياء بأسمائها فيقولون ببساطة ّالدلاحّ ولو قدر لهؤلاء أن حصلوا على شيئ من هذه الأرض المعطاء لدعوا إلى تجمع دولي تحظره شخصيات وازنة تؤخذ لها صور تذكارية وهي تلتهم ّالبطيخ الأحمر ّبحسب لغتهم ، وحيث إنه يحتفى بالتفاح في ّميدلتّ و حب الملوك في ّإيموزارّ و بالتمور في ّأرفود” على الرغم من أن ثمر زاكورة أحلى وأجود وبالورد بّقلعة امكونةّ …ولهذه الأسباب وجب الدفع بالمواطنين ألى كسب أرزاقهم بالجد والنشاط وليس بالحسد الذي يسيطر على قلوب هؤلاء المعوزين من الجمعيات التي لا حول لها ولا قوة ألا أثارة الفثن والكراهية ، نعم لزراعة ّالدلاحّ .فهؤلاء من أعداء البيئة في زاكرة ّالدلاحّ الذي غزا العالم بفضل حلاوة أهل البلد ، حيث تواث الدلاح حلاوة أبناء البلد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.