ورزازات : غرفة التجارة والصناعة والخدمات بين أسئلة التدبير والإجابات الممكنة

0 11

تعيش غرفة التجارة والصناعة والخدمات بورزازات خلال المراحل الأخيرة من تدبيرها وضعا غير مريح ، نتيجة نشوب ” صراعات ” بين أعضاء هده المؤسسة تحت لواء – المكتب الإداري – المشرف و الساهر على تسيير مختلف القطاعات المهنية للغرفة ، لدرجة خوض ثلة من الأعضاء لمعركة المراسلات الإدارية وتقديم شكاوى لكل الجهات الوصية ( سلطات ؛ وزارات ؛… ) ، تفيد مضامينها المطالبة بإجراء بحث حول خروقات التسيير والطعن في عملية انتخاب منصب أمين المال… ، توصلنا بنسخ منها في إطار متابعتنا للملف . ليؤكد أمين الغرفة ” الحسين الناصري ” على الغياب التام لشروط الشفافية والديمقراطية والتواصل … ، الشيء الذي عزز به تقديم استقالته بتاريخ 19 دجنبر 2013 ، بعد استنفاده لمختلف وسائل الحوار والمسؤولية وتقديمه في دجنبر 2011 لطلب تجميد التفويض المالي الممنوح له وتعويضه بالسيد ” محمد بنديدي ” خلال الدورة الاستثنائية المنعقدة يوم الجمعة 24 يناير 2014 بمقر الغرفة ، بحضور 11 عضوا من أصل 17 المشكلة للجمعية العامة داخل الغرفة .

رجب ماشيشي – تنغير

وثيقة

image

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.