واحة مزكيطة في خطر ..

1 32

على بعد خمس كيلومترات من أكدز عبر الطريق المؤدية إلى مدينة زاكورة وعلى الضفة اليمنى لوادي درعة بواحة مزكيطة تقع المحطة الرئيسة لضخ الماء إلى مناجم لبليدة عبر أنابيب ضخمة تمر من الجبال الغربية المطلة على منطقة البليدة . وعلى بعد ثلاث كيلومترات منها أنشئت محطة ثانوية لضخ الماء نحو الصهريج الكبير المنتصب في أعلى الجبل الذي يسع لأكثر من 1000 متر مكعب من الماء. والتي تعمل بدون توقف منذ استئناف العمل بالمنجم سنة 2009، مما أثر بشكل سلبي على الفرشاة الباطنية بواحة مزكيطة التي أصبحت مهددة بالجفاف بعد تراجع مياه آبارها ونضوب عيونها، دون وعي من الساكنة بما يتهددها من أخطار، وخاصة بعد توالي فترات من الجفاف قلت فيها نسبة التساقطات التي كانت تغدي الفرشاة الباطنية بالواحة وتملأ سد المنصور الذهبي بورزازات المشيّد منذ سنة 1975.

Sans titre

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

تعليق 1

  1. karimi يقول

    !
    allahoma inahada la mounkar

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.