الرئيسية | أخبار محلية | العقارب ترعب السكان بإقليم زاكورة في فصل الشتاء
العقارب ترعب السكان بإقليم زاكورة في فصل الشتاء

العقارب ترعب السكان بإقليم زاكورة في فصل الشتاء

فاطمة ياسين : المغربية

لم يعد سكان دواوير زاكورة يسلمون حتى في فصل الشتاء من خروج العقارب ولسعاتها، إذ تعرض، أخيرا، الطفل عبد الله (5سنوات) بدوار ملوك بتكونيت للسعة عقرب.
وحسب والد عبدالله، فإن الأخير مازال يعاني ارتفاعا في درجة الحرارة، رغم مرور أسبوع على إصابته بلدغة عقرب، مؤكدا أن ابنه لم يتلق العلاج والعناية اللازمين بمستشفى زاكورة، الذي أحاله على المستشفى الإقليمي بورزازات.

وأضاف الوالد أن مسؤولا بإدارة مستشفى ورزازات طلب منه نقل الضحية إلى مستشفى ابن طفيل بمراكش عبر سيارة إسعاف، يتكلف الأب بدفع مصاريفها، لكنه اكتفى بعلاجه بطريقة تقليدية، من “مص الدم الخاسر”.

من جهته، قال محمد البرجاوي، المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بورزازات لـ”المغربية”، إن الطفل المذكور خضع للعلاج بقسم المستعجلات والإنعاش بالمستشفى الإقليمي بورزازات، واستفاد من جرعات الأوكسجين وحقنة البيرفيزون، وطلب منه بعد مرور أربع ساعات مغادرة المستشفى.

وأوضح البرجاوي أن إصابة الطفل لم تكن بليغة، وصنفت حالته ضمن المرحلة الأولى الأقل خطورة، حسب ماورد في تقرير منظمة الصحة العالمية، والذي يقول إن المصاب ينتظر ما بين ساعة أو ساعتين بالمستشفى، وإذا لم يستمر الألم، يغادر المستشفى.

أما في المرحلة الثانية، يقول مندوب الصحة، فإن المصاب تظهر عليه علامات ارتفاع درجة الحرارة واحمرار في الوجه، وفي هذه الحالة، يخضع المصاب لعلاج بالأوكسجين فقط، وبعد مرور ثلاث ساعات، يغادر المستشفى.

ووصف البرجاوي المرحلة الثالثة بالخطيرة، بظهور أعراض ارتفاع الضغط ودقات القلب، وانتفاخ في العين، ما يتطلب خضوع المصاب إلى العناية المركزة.

وربط المندوب الإقليمي استمرار ارتفاع درجة الحرارة لدى الطفل عبدالله بإصابته بمرض، مثل الزكام، وأن لا علاقة للأمر بلسعة عقرب.

scorpion_mice_1

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى