تصريحات على هامش المائدة المستديرة حول العدالة الانتقالية بتنغير

1 0

https://www.youtube.com/watch?v=sbLMvqfsnd8&feature=youtu.be

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

تعليق 1

  1. ابو سعد يقول

    بسم الله الرحمن الرحيم
    من اراد تقييم توصيات هيئة الانصاف والمصالحة ، فليقم بزيارة الى تاغونيت واكدز ليقف عند حقيقة إقبار توصيات هيئة الانصاف والمصالحة التي عرفت اصلا تجاوزات في التشخيص ، وفي الاتصال بالساكنة ؛وفي موضوع التحريات ، فلاديمقراطية ولا مقاربة للنوع ولا شفافية ، تم تفعيلها ، بل مجرد حبر على صفحات التقرير الختامي الذي صاغته هيئة الانصاف ، بزاكورة على سبيل المثال ، قام مايسمى بالنسيج الجمعوي بزاكورة بتعتيم خطير على ساكنة اكدز وتاغونيت ، فنظم انشطة لها علاقة بالموضوع ، وسط الظلام ،وقام النسيج الجمعوي بإقبار مشاريع جبر الضرر الجماعي باكدز وتاغونيت ، ومن على هذا المنبر نطالب مسؤولي العدالة الانتقالية على المستوى الدولي ، والاتحاد الاوربي ، وكل الشركاء الاوربيين للقيام بزيارة وايفاد لجنة للتقصي للوقوف على الجرائم التي ارتكبها ما يسمى بالنسيج الجمعوي بزاكورة ،بمباركة من ما يسمى بالمجلس الاستشاري (ثم الوطني ) لحقوق الانسان ، هؤلاء تلاعبوا بمصير المغرب في سابقة خطيرة ، طالب الناس بمحاسبتهم ، لكن لا حياة لمن تنادي . معتقل الحد ما يزال عبارة عن حيطان من اللوح الذي بنته سواعد الاكدزيين باعمال السخرة ابتداء من 1948م على بقعة أرضية من الاراضي السلالية ، تم انتزاعها من ذويها.. فلا مركب ثقافي ولا ومركب سوسو -اجتماعي ، ولا تأهيل بنية تحتية ، ولا تفعيل للاتفاقيات التي ابرمت مع المؤسسات والجهات المسؤولة على الصعيد الوطني . ساكنة اكدز عانت الأمرين خلال سنوات الرصاص ، بعده أصبحت الساكنة تعاني أضعاف معاناتها ، مع المجلس الوطني ، الذي لا يعبر عن أية وطنية ، ومع النسيج الجمعوي الذي يظم طائفة من الانتهازيين ، لا يرون في توصيات هيئة الانصاف إلا سياسة ملء جيوبهم من منح وتمويلات لمشاريع ، أدخلت عائداتها الى بيوت أسر يعرفها الجميع…

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.