الرئيسية | أخبار محلية | المهرجان الثقافي والسياحي بامحاميد الغزلان سيدي ناجي نهاية ابريل 2014
المهرجان الثقافي والسياحي بامحاميد الغزلان سيدي ناجي نهاية ابريل 2014

المهرجان الثقافي والسياحي بامحاميد الغزلان سيدي ناجي نهاية ابريل 2014

ستشهد بلدة المحاميد الغزلان بالجنوب الشرقي المغربي على هامش موسم الولي الصالح سيدي ناجي ربيعها الثقافي في دورة 2014 المنظم من طرف جمعية سيدي ناجي للثقافة والتنمية بآمحاميد الغزلان بدعم من عمالة الإقليم والمجلس الإقليمي بزاكورة أيام17، 18و19أبريل 2014 .
برنامج الدورة يسعى إلى التعريف بالتراث المحلي للمنطقة العريقة و كذا التحسيس بالموروث الثقافي بجمهورية مالي الشقيقة و التي توجد بها مؤلفات الولي الصالح سيدي ناجي . برنامج الدورة سيشهد استضافة أساتذة ومهتمين بالتراث من جمهورية مالي و ليبيا و كذا من مختلف الجامعات المغربية.
يسعى برنامج هذه الدورة إلى التركيز على تراث المنطقة بإنجاز عروض ثقافية و ألامادية لمختلف قبائل المحاميد الغزلان وذلك من اجل تحقيق طلبه لتصنيف المهرجان ضمن التراث اللامادي العالمي من طرف اليونيسكو .
سيتضمن المهرجان أنشطة غنائية متنوعة يتمازج فيها الفني والروحي والثقافي والرياضي بالاقتصادي والاجتماعي، بحيث ستعيش ساحة آمحاميد الغزلان على إيقاعات الموسيقى التراثية لواحات درعة وقبائلها، الزاخر بغنائه، كما سيكون الجمهور على موعد مع سباق الهجن، سباق الخيل على الرمال و التبوريدة.
كما سيحتضن الموسم أنشطة موازية تتمثل في عرض منتوجات الصناعة التقليدية، متحف الأدوات التقليدية المحلية المستعملة في المناطق ( من الترحال إلى الاستقرار)، بالإضافة إلى أن ساكنة آمحاميد الغزلان على موعد مع كشوفات وفحوصات طبية مجانية سيجريها أطباء متخصصين ،مع محاولات جادة لتطوير السياحة الاستشفائية (أو ما يعرف بالحمامات الرملية …. ) .
و يبقى أهم ما يميز هذه الدورة هو تثمين الدور الاجتماعي الذي يقوم به هذا الموسم خاصة على مستوى ربط صلات الرحم بين حفدة الولي الصالح سيدي ناجي في كل أرجاء الوطن، بل وحتى من بعض الدول الصديقة.
المهرجان سيكون موعدا لاستقبال قافلة النواجي القادمين من مختلف دول المغرب العربي و كذا من المدن المغربية و ذلك سعيا منهم لصلة الرحم بقبيلتهم الأصل بالمحاميد الغزلان.
image

2 تعليقات

  1. est ce que Nouaji ne font pas parie d’Aarib
    le communiqué malheureusement ne parle à aucun moment d’Arib

  2. c ca le pire.malheureusement ca m enerve.la region a besoin de tous capacites pour realiser un developpement quel que soit la race ethnique

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى