الرئيسية | الصحة | برنامج RAMID يستثني أطفال الشوارع

برنامج RAMID يستثني أطفال الشوارع

العياشي طه

لقد أكد لي كل من السيد مدير مستشفى الحسن الثاني باكادير و مندوب وزارة الصحة العمومية أن أطفال الشوارع لا تشملهم تغطية الرميد البرنامج الذي وضعه ملك البلاد في دولة الحق والقانون وان هؤلاء المحروم يجب أن يدفعوا حق العلاج رغم أن المستشفى هو الأخر يجب أن يدخل إلى العناية المركزة ثارت ثائرتي وقلت أهدا الوطن يحرم الفقراء ويستفيد بعض الميسورن بعد تزويرهم للوثائق منRAMID. .
والشاب الذي أتيت به ليستفيد من خدمات المستشفى هو يوسف ابن الكهف يبلغ من العمر ثلاثة و عشرين عاما لايملك أبا ولا أما ,يسكن كهفا مطلا على مقبرة اكادير وخلفه أرقى حي في المدينة السياحية الأولى cite suisse ,وهو الذي يقطنه الإماراتيون ورجال المال والأعمال ,كما انه هو و أربعة من رفاقه يقتاتون على ماجادت به حاويات النفايات ويوسف هدا يعاني من مرض جنسي خطير فهو يقذف من ذكره قيحا وقطرات دم. ولربما مرض الزهري هوالذي أصابه كما انه بعدما استفظت معه في الحديث أكد لي انه وطأ بائعة هوى في المقبرة ولربما لأنه انتهك حرمات الله انتقم منه بهدا المرض,واسترسل قائلا إنني أردت أن أنفد حكم الإعدام في نفسي وفي كل مرة كانت يكسر الجدع او تنقطع القنب قبل ان تزهق روحي …
بعدما قصصت للمسؤلين ماسات هدا المسكين وافقا على أن تجرى له التحاليل بالمجان رغم كون هدا ليس قانوني, فقلت أليس هدا الفتى مكفول أمة فأجابني المندوب لايوجد مكفول عند وزارة الصحة فهي شبه خصوصية ومكفولها هو من يملك بطاقة .RAMID

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى