الرئيسية | ثقافة وفن | مهرجان القراءة والكتاب المعرض الجهوي الاول للكتاب بالرشيدية “القراءة للجميع”
مهرجان القراءة والكتاب المعرض الجهوي الاول للكتاب بالرشيدية “القراءة للجميع”

مهرجان القراءة والكتاب المعرض الجهوي الاول للكتاب بالرشيدية “القراءة للجميع”

محمد الســــــــلمي/ الرشيدية

 

اتطلقت صباح يوم الاربعاء 23 ابريل 2014 فعاليات مهرجان القراءة والكتاب  بمركز طارق بن زياد للدراسات والابحاث بالرشيدية.

المهرجان الأول من نوعه والذي يشرف على تنظميه المركز بدعم من المجلس البلدي لمدينة الرشيدية وبتنسيق مع المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية والذي يصبو الى الرفع من قيمة الوعي والادراك بأهمية القراءة وكذا توفير المناخ الملائم من اجل جيل ملم بالقراءة والكتاب، انطلقت فعالياته بحضور لشخصيات ثقافية، فكرية وسياسية.حفل الافتتاح كان بتلاوة ايات بينات من الذكر الحكيم ،تلتها كلمات افتتاحية لبعض الشخصيات كما كان مقررا.

كلمة مدير المهرجان و رئيس مركز طارق بن زياد للدراسات والأ بحاث الدكتور مصطفى تيليوا استهلها بالترحاب بالحضور والمشاركين في المهرجان وعلى رأسهم رئيس المجلس البلدي للمدينة السيد عبد الله هناوي  والذي ساهم بشكل كبير في اخراج فكرة هذا المهرجان الى حيز الوجود اضافة الى السيد نائب وزارة التربية الوطنية السيد عبد الرزاق غزاوي والذي لم يدخر جهدا في سبيل استفادة تلاميذ المؤسسات التعليمية من حضور فعاليات المهرجان وكذا الانشطة المصاحبة له.

رئيس المجلس البلدي كانت له ايضا كلمة بالمناسبة رحب فيها بفكرة اقامة هذا المهرجان خصوصا وأنه يروم الاهتمام بالقراءة والكتاب والتشجيع عليهما من خلال عديد الأنشطة التي سطرت لهذه الغاية، السيد هناوي اعرب ايضا عن استعداد المجلس البلدي لمدينة الرشيدية لدعم كل المشاريع الثقافية التي من شأنها توطيد اواصر الصلة بالكتاب والتشجيع على القراءة، ليعلن بعد ذلك لجمهور الحاضرين عن قرب تشييد مركب ثقافي بالمدينة، مشروع سيكون بمثابة اضافة نوعية من شـأنها ان تعزز المشهد الثقافي بالمدينة..

كلمة السيد نائب وزارة التربية الوطنية ألقاها بالنيابة عنه السيـــد محمد الخال ، تطرق من خلالها الى الدور الهام الذي تلعبه القراءة ومدى تأثيرها في الدفع بعجلة التنمية الى الأمام ، الاستاذ الخال لم يفته ايضا التنويه بمبادرة مركز طارق بن زياد والمتمثلة في اقامة هذا المهرجان الثقافي الذي من شأنه ان يبعث روح المطالعو وحب الكتاب في نفوس زواره وخصوصا تلاميذ المدارس باعتبارهم رجال ونساء المستقبل..

وباعتبار الكتاب الحلقة الأساس في هذا المهرجان فقد كان لباعة الكتب والكتبين حضور تمثل في جمعية ارباب المكتبات والورقات والمطابع بالرشيدية في شخص احد اعضائها السيد احمد عمرواي والذي القى الكلمة نيابة عن رئيس الجمعية، حيث اشار الى ضرورة ايلاء الاهمية للكتاب وعدم جعله حبيس الرفوف ،كما دعى ايضا من خلاله كلمته جميعالفاعلين والمتدخلين في القطاع الثقافي الى ضرورة الالتفات الى قطاع المكتبات والكتبيين باعتبارهم همزة وصل بين القراء والكتاب نظرا للوضعية التي آل اليها هذا القطاع في الآونة الاخيرة.

 ومباشرة بعد الانتهاء من القاء الكلمات اعطيت الانطلاقة الرسمية للمعرض الجهوي الأول للكتاب والذي سيستمر الى غاية 30 من شهر ابريل الجاري.

 

 

وعشية انطلاق فعاليات المهرجان كان للأطفال موعد مع أمسية تربوية وفنية قام بتأطيرها نادي الطفل بمركز طارق بن زياد تميزت بترديد مجموعة من الأناشيد التربوية بالضافة الى مجموعة من الفقرات التي نالت اعجاب الاطفال والذين شاركوا ايضا في كرنفال الكتاب الذي جاب محيط المركز في اجواء احتفالية تم من خلاله توزيع مجموعة من المطويات التي تحث على القراءة وتقدم ايضا مجموعة من الاحصائيات حول واقع القراءة بالعالم العربي عموما والمجتمع المغربي خصوصا..

DCIM100MEDIA

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى