ملتقى الأندية التربوية بثانوية بدر الإعدادية بورزازات في دورته الرابعة

0 1

عبد الرحيم الخايف

من ورزازات
تحتضن ثانوية بدر الإعدادية في الفترة الممتدة من 6 إلى 10 ماي 2014 الدورة الرابعة للأيام الثقافية للمؤسسة تحت شعار : ” الأندية التربوية قاطرة نحو تكوين تلميذ(ة) مواطن(ة)،مسؤول(ة) و مبادر(ة) “.
و تعتبر الأيام الثقافية للمؤسسة تقليدا دأبت على تنظيمه الأندية التربوية كل سنة بتعاون مع جمعية أمهات و آباء و أولياء التلميذات و التلاميذ كتتويج لحصيلة عملها طيلة الموسم الدراسي من جهة،و سعيا منها من أجل إعطاء دينامية للمؤسسة و تنشيط الحياة المدرسية بها.
طبعة هذه السنة كما يعبر عن ذلك شعار الملتقى،تسعى إلى إبراز الدور الهام و الفعال للأندية التربوية بالمؤسسة من أجل اعداد جيل مواطن بكل ما تحمل المواطنة من معنى،جيل واع بحقوقه و واجباته،محب لمؤسسته و وطنه،ساع إلى العطاء و الجد و الابتكار،جيل مضطلع بمسؤولياته،منتج ، مبدع ،مبادر و مدافع عن مبادئ و قيم المجتمع الحضارية.
دورة هذه السنة،فرصة لكافة الأندية التربوية بالمؤسسة ( نادي الأسرة،نادي التربية على المواطنة و حقوق الانسان،نادي القراءة،نادي أصدقاء البيئة، نادي الصحة،نادي الصحافة و السينما،الجمعية الرياضية) لإبراز دورها الحيوي في تكوين الناشئة و صقل المواهب و الاهتمام بميولات المتعلمات و المتعلمين في مختلف المجالات الثقافية و الفنية و الاجتماعية و الرياضية، و هي أيضا مناسبة لاستعراض أنشطتها و انجازاتها طيلة الموسم الدراسي الحالي 2013/2014 .
و يتضمن برنامج النسخة الرابعة لملتقى الاندية التربوية بالمؤسسة،ورشات تكوينية في مجال الصحافة و الاعلام و تقنيات التنشيط و حقوق الطفل يؤطرها أساتذة و اعلاميون و حقوقيون،اضافة الى ندوتين حول موضوع ” التلميذ(ة) و الحياة المدرسية ” و ” الأندية التربوية في خدمة البيئة “، و عرضا حول ” سرطان الثدي ” يؤطره أطباء مختصون،كما يتضمن البرنامج مسابقة ثقافية و الدور النهائي لمسابقة تجويد القرآن الكريم.أما في المجال الرياضي فستعرف الأيام الثقافية تنظيم نهائيات دوري كرة القدم بين الاقسام.
الملتقى سيعرف ايضا تنظيم أروقة خاصة بالأندية التربوية وحملات صحية و بيئية توعوية و مسابقات فنية و أدبية و ابداعية و تكريم بعض نساء و رجال التعليم بالمؤسسة إضافة الى توزيع العديد من الجوائز والشواهد التقديرية على المتفوقين في مختلف المسابقات و على أعضاء و منسقي الأندية التربوية.
دورة هذه السنة استمرارية لعمل وعطاء و تميز ينطلق من التلميذ(ة) ليصل إلى التلميذ(ة).
image

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.