المرأة التنغيرية موضوع الحوار في اليوم الثالث من المقهى الأدبي.

0 3

حسن أعبدي

لليوم الثالث على التوالي نظم المقهى الأدبي بتنغير مساء اليوم الثامن عشر من رمضان الموافق للأربعاء 17 يوليوز 2014 بفضاء مقهى الياسمين ندوة حول ” وضعية المرأة المحلية ودورها في التنمية الثقافية والاجتماعية ”من تأطير الفاعلة الجمعوية و الحقوقية أمل السلمي، والفاعلة والباحثة عيشة أوعشى، والفاعلة الجمعوية حبيبة باعزا، فيما غابت كل من الفاعلة الجمعوية والنقابية خديجة هدان، والفاعلة الجمعوية صباح العايدي لظروف خاصة.
ركزت مداخلات المؤطرات حول أبرز المشاكل والتحديات والعراقيل الذاتية والموضوعية التي تعاني منها المرأة في تنغير ، في المقابل ذكرت أهم التجارب و الإنجازات التي حققتها خاصة في العمل الجمعوي .
ومن جانب باقي الحاضرين ارتفعت حرارة النقاش من زوايا ووجهات نظر متعددة ومتباينة .
كما تفاعل الحضور أيضا مع عرض شريط مصور من إنجاز أعضاء لجنة الإعلام والتواصل التابعة لجمعية الشباب المواطن بتنغير يحمل عنوان : ” المرأة التنغيرية بين الأمس واليوم ”.

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.