بودكاست موسم “البوخاري” بتمكروت بين الدين و الخرافة

4 9

فيديو صور بتمكروت بموسم سيدي احمد بناصر او ما يصطلح عليه البوخاريتظهراجواء لم نعتد على رؤيته، حيث  تظهر تهافت و تدافع المريدين  على طابق الكسكس ليس بسبب الحاجة او الجوع و انما طلبا للبركة

ولكم التعليق

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

4 تعليقات

  1. Hamid Hakou يقول

    سمي بالبوخاري لأن طلبة القرآن في هذه الزاوية يختمون صحيح البخاري في مثل هذا الوقت من كل سنة،لكن هناك بعض الخرافات تقام هناك.

  2. زاكوري حر يقول

    بصراحة هذا المقطع أشعرني بالخجل,الزاوية الناصرية نبراس الدين في الواحة قصدها الطلاب من كل بقاع الوطن عرفت بمخطوطاتها العريقة والتي منها ما كتب بالذهب فنهبت و أخذت لمتحف المملكة بالرباط لتتحف أعين من يستحقون النظر إليها…ثراث أصبح في خبر كان منذ أن طغى الجهل و الفقر على ساكنة المنطقة فالجهل بأن الله تعالى هو الرازق جعلهم يتبركون بالكسكس و جهلهم بعظمة الخالق عز و جل جعلهم يختلطون نساءا و رجالا,لم يسبق لي أن رأيت إمرأة زاكورية تأكل مع رجل غريب في مائدة واحدة…أم أنه التطور يا سادة…لا أخفيكم أن الزاوية الناصرية اليوم أصبحت مصدرا للشعوذة و الخرافات…لك الله يا شيخنا البخاري و ما سببناه لك من إساءة ولو كنت بيننا اليوم لبكيت الدم بدل الدموع.

  3. تمكروتي حر يقول

    السلام عليكم.
    إلى الأخ زاكوري حر، كلامك دقيق ووالله إنه لمما يدمع له القلب غيظا. إلا أن النساء في هذا الشريط أغلبهم من مدن أخرى، فهذا الجهل مستورد وليس محلي والعياذ بالله.

  4. عمر بلمين يقول

    بما ان هناك مجلس علمي و اامة محليين يعترفون ان هذه خرافات, اتسائل وبكل الحاح لماذا لم يقوموا بحملة تنظيفية مثل ما وقع في بويا عمر؟؟؟؟ اما امامنا سيدي احمد بناصر فهو بريئ من كل بدعة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.