تنغير: ظاهرة انتشار الكلاب الضالة تتحول إلى مصدر قلق للساكنة

0 2

محمد ايت حساين / تنغير
شكا عدد من المواطنون في بلدية تنغير من انتشار الكلاب الضالة في الأحياء السكنية كحي ايت بولمان وتماسينت وايت بوجان، حيث أصبحت تشكل خطراً على السكان ، وتخيف الأطفال والنساء أثناء خروجهم من المنزل وتوجههم الى حقولهم الزراعية ، ودعوا الجهات المعنية ممثلة ببلدية تنغير إلى ضرورة مكافحة ظاهرة انتشار الكلاب الضالة التي باتت تؤرق سكان احياء المدينة وتشكل مصدر خطر على حياة المواطنين هنالك.
وأشار المواطنون إلى أن الكلاب الضالة تتخذ الحقوق الزراعية المحاذية للمنطقة ملاذا لها، لافتا الى ضرورة أن يكون هناك إجراء من قبل الجهات المعنية لمكافحة انتشارها.
وقال احد المواطنين من حي ايت بولمان أن هناك قطعان من الكلاب الضالة تهاجم الأحياء بشكل اصبح شبة يومي ، وتحمل على أجسامها جراثيم وأوساخاً ، وقد تكون مصابة بأمراض ، نتيجة تنقلها من مكان إلى آخر بحثاً عن الاطعمة الفاسدة .
واضاف أن عشرات من الكلاب السائبة تعترض سبيلهم خلال فترات من الليل وفق تعبيرهم ،خاصة خلال فترات الصباح الأولى ،حيث تتجمع هذه الكلاب في زوايا الشوارع والأحياء. وقال عدد من المصلين إنهم يصادفون كلاب بأعداد كبيرة أثناء ذهابهم لأداء الصلاة خلال الليل وعند الفجر، ويطالب المتشكون من الجهات المسئولة والسلطات ،إيجاد حل لتكاثر وتناسل هذا النوع من الكلاب ،التي أصبحت تتسكع في عدد من شوارع بلدية تنغير.
image

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.