الرئيسية | أخبار محلية | استعادة الحركة العادية على مستوى الطريقين الوطنيتين رقم 9 و 10
استعادة الحركة العادية على مستوى الطريقين الوطنيتين رقم 9 و 10

استعادة الحركة العادية على مستوى الطريقين الوطنيتين رقم 9 و 10

أفادت اللجنة الإقليمية لليقظة بإقليم ورزازات أن الطريقين الوطنيتين رقم 9 (المحمدية-امحاميد) ورقم 10 (أكادير/بوعرفة) استعادتا حركيتهما العادية صباح اليوم السبت بفضل تدخل المديرية الإقليمية وللتجهيز والنقل واللوجستيك.

وأبرزت اللجنة، في بلاغ صحافي حول الحصيلة المؤقتة لتدخلاتها، قيام السلطات العمومية بمساعدة المواطنين ومد يد العون للأسر المتضررة على إثر التساقطات المطرية المسجلة بالإقليم يوم أمس.

وبسط البلاغ قيام اللجنة بسلسلة من التدخلات بالخصوص إنقاذ سيارة بين الواد الأبيض وإحدى الشعاب بالجماعة القروية لسكورة أهل الوسط على مستوى الطريق الوطنية رقم 9 (أكادير-بوعرفة) وعلى متنها أربعة أجانب وسائق مغربي حيث تم تسهيل مرور السيارة في ظروف عادية.

وأكد تمكن عناصر الوقاية المدنية والسلطة المحلية من إنقاذ مواطنين مغربيين على مستوى واد أغبالو، كانا على متن سيارة متجهة من ورزازات إلى زاكورة أصيبت بعطب داخل الوادي، إلى جانب إنقاد ثمانية أشخاص كانوا على متن سيارة أجرة من الصنف الأول، إضافة إلى السائق، قادمين من دوار تمقيت في اتجاه دوار تيزي بجماعة أمرزكان، “بعد إصرار سائقها على اجتياز شعبتين رغم ارتفاع منسوب مياههما وتحذيرات الأشخاص المتواجدين بعين المكان”.

وشملت هذه التدخلات أيضا تسهيل مرور سيارة إسعاف قادمة من إقليم زاكورة، على متنها امرأة حامل على وشك الوضع إلى قسم الولادة بالمستشفى الإقليمي سيدي حساين بناصر بورزازات، حيث وضعت حملها بسلام، وإخلاء السلطة المحلية بمدينة ورزازات، كإجراء احترازي، 16 منزلا من ساكنيها ببعض الأحياء المبنية بالتراب المدكوك.

وتحدث البلاغ عن نقل السلطات اليوم سيدة حاملا من المركز الصحي لسكورة إلى مدينة مراكش على متن طائرة الاسعاف الطبي التابعة لوزارة الصحة، حيث تمكنت من الوضع.

وبخصوص مساعدة السياح الأجانب الوافدين على الإقليم، أشار البلاغ إلى استقبال عامل الإقليم 40 سائحا أجنبيا التمسوا مساعدتهم على الانتقال جوا إلى مدينة مراكش حيث تمت برمجة رحلة جوية إلى المدينة اليوم لفائدتهم، وكذا استقباله سبعة طلبة من جنسية برازيلية يتابعون دراستهم بفرنسا تكلفت الدولة بتحمل مصاريف إيوائهم إلى حين ترحيلهم غدا الأحد إلى باريس عبر رحلة جوية للخطوط الملكية المغربية.

وأشار البلاغ إلى عقد اللجنة الإقليمية لليقظة اجتماعا برئاسة العامل خصص لدراسة وضعية التساقطات المسجلة يوم أمس والتذكير بتعليمات الاجتماعات السابقة بخصوص التعبئة والتحسيس من أجل مواجهة كل الاحتمالات، مع تحديد الدواوير المتضررة من هذه التساقطات، والدعوة إلى تجند الجميع من أجل التدخل وتقديم المساعدة اللازمة في حينها لفائدة السكان المتضررين، وكذا توظيف الوسائل اللوجيستيكية اللازمة لمواجهة أي طارئ محتمل.

وشدد المصدر نفسه على استمرار يقظة اللجنة وتتبعها عن قرب للوضع بالإقليم، داعيا المواطنين إلى توخي الحذر واليقظة بخصوص التقلبات الجوية المرتقبة خلال الأيام المقبلة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى