الرئيسية | أخبار محلية | انخفاض منسوب واد ردعة يفك العزلة ويكشف عن الأضرار
انخفاض منسوب واد ردعة يفك العزلة ويكشف عن الأضرار

انخفاض منسوب واد ردعة يفك العزلة ويكشف عن الأضرار

بعد انخفاض منسوب واد درعة، الذي استمر لمدة أربعة أيام للمرة الثانية عزل فيها ساكنة ضفتيه بكل المناطق التي يعبرها، انطلاقا من ورزازات وصولا لامحاميد الغزلان فإقليم طاطا.

 نقص منسوب مياه الوادي كشفت عن خسائر مادية مهولة، وينذر بكارثة بيئية مقبلة،  حيث نفقت عشرات الإبل التي باغتها الوادي بصحراء المحاميد الغزلان، التي لم تستطع العبور للضفة لتنظم لقطيعها، وقد تم إلغاء كل الرحلات التي كانت مبرمجة في هذه الفترة بالصحراء وإلغاء العديد من أيام المبيت بكل مناطق زاكورة التي عاشت العزلة.

  لكن الوجه المشرق في انخفاض منسوبه كان في فك عزلة عدة مناطق بالإقليم كأمزور وتمكروت بالإضافة لمزكيطة وأفرا. كما ستعرف الفرشة المائية ارتفاعا ملحوظا يبشر بعام أفضل من سابقه. خصوصا بعد توالي سنوات القحط والجفاف وشح الآبار.

نفوق الإبل بامحاميد الغزلان (2) نفوق الإبل بامحاميد الغزلان (3) نفوق الإبل بامحاميد الغزلان (4) نفوق الإبل بامحاميد الغزلان (5)

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى