الرئيسية | مقالات - عمود زاكورة بريس | أقسام مكتظة وأساتذة يطردون
أقسام مكتظة وأساتذة يطردون

أقسام مكتظة وأساتذة يطردون

محمد الشرقاوي

  غريب أمر دولتنا  في زمن أدخلت فيه الوسائل التكنولوجية للمنظومة التربوية في الدول التي تعتبر التعليم حلقة أساسية في بناء مجتمعاتها. دولتنا نجدها غارقة في المتناقضات أقسام تحتضن أكثر من أربعين تلميذ . وأستاذ يشتغل في أكثر من مؤسسة، وأخر يدرس في فرعية لوحده أي جميع المستويات…أكثر من تلميذين في طاولة واحدة؟ أستاذ يزاوج بين السلكين الإبتدائي والثانوي التأهيلي . ورغم كل هذا وزارة التربية في دولتنا تطرد أساتذة اشتغلوا أكثر من سنتين من أجل إنقاد أبناء الشعب من الهدر المدرسي والمساهمة في إنجاح المواسم الدراسية لكي ترفع التقارير الى الجهات المعنية وطنيا ودوليا، مذا ننتظر من قسم مكتظ ؟ ومذا نقول لأستاذ اشتغل مع وزارة التربية لسنوات عندما نقول له إدهب الى الجحيم لسنا بحاجة إليك؟

مند حصول المغرب على الإستقلال الدولة المغربية بذلت مجموعة من الجهود للنهوض بالمنظومة التعليمية ، وذلك عن طريق مجموعة من المخططات والمناهج والمخططات التي تختلف من حيث المصدر فثارتا تكون محلية وتارة تستورد بشكل جاهز من الدول التي حققت تقدما نوعيا في هذا المجال، وكان أخر مخطط الميثاق  الوطني للتربية والتكوين وبعده الخطة المستعجلة لإنقاده فيم يسمى المخطط الاستعجالي الذي تخلت عنه الوزارة في عهد الوزير السابق. مخططات وبرامج تصاغ لصالح المنظومة التربية رائع جدا. لكن عن أي إصلاح نتحدث دون النهوض بالموارد البشرية؟ الموارد البشرية المشكل العويص الذي لازم المنظومة مند عقود مضت حيث الوزارات المتعاقبة لم تستطيع أن تجد حل جدري لها، بل تلجأ لحلول ترقيعيه الشيء الذي يؤثر على المتعلم والمدرس؛ الأول يقرأ في ظروف غير ملاءمة ،والثاني يعمل في ظروف اجتماعية واقتصادية مزرية .

في  سياستها الترقيعية أطلقت ما يسمى بالخدمة المدنية وبعدها غيرت الإسم بفئة العرضيين ،وفي الأونة الأخيرة التربية غير النظامية وسد الخصاص ، نفس الوضعية لكل فئة فقط التسميات هي التي تختلف. لكن الوزارة أرادت أن تخلق الفرق بين هذه الفئات واستثناء فئة أساتذة سد الخصاص من التسوية القانونية والإدارية والمالية كباقي الفئات السابقة. وأكثر من ذلك الوزارة قررت طرد هم الى الشارع بدعوة أن الخصاص غير موجود في جميع ربوع الوطن سبحان الله. صحيح ما تقوله الوزارة إدا اعتبرنا أنها تتحدث عن دولة غير المغرب كتركيا وغيرها من الدول المتقدمة في هذا المجال، لكن إن هي تقصد مغربنا فالوضع جد مختلف.

الخطاب التاريخي لجلالة الملك نصره   بمناسبة 20 غشت 2013 أقام تشريح واقعي للمنظومة التعليمية  حيث جلاته قال بأن الوضع التعليم في المغرب جد متخلف، ويجب مراجعة السياسات الترقيعية المتبعة وعلى الوزارات المتعاقبة الا تزج بالمنظومة التربوية في الحسابات السياسية الضيقة .أعطا جلالته حلول كفيلة للنهوض بالقطاع.

رغم ذلك الوزارة الوصية الحالية نهجت مجموعة من الترقيعات التي كانت في زمن بعيد كضم الأقسام وكذا المواد المتأخية والأقسام المشتركة التي يفوق عدد التلاميذ فيها 42 تلميذ. وفي هذا الموسم كنا ننتظر من الوزارة أن تسوي وضعية أساتذة سد الخصاص ومنشطي التربية غير النظامية إلا انها أخدت اتجاه أخر وقررت طردهم الى الشارع غير مبالية السنوات التي سخرها هؤلاء الأساتذة لخدمة المدرسة العمومية وكذا الوضع الاجتماعي المتأزم لهذه الفئة على اعتبار أن جل الأساتذة يعيلون أسرهم الفقيرة.

مدينة زاكورة كباقي المدن المغربية التي تحتضن فئة أساتذة سد الخصاص. التنسيقية المحلية لم تسلم من القرار المجحف الشيء الذي أجبرها للدخول في معتصم أمام النيابة التعليمية وذلك في ظروف قاسية اجتماعيا وماديا السادة الاساتذة يؤكدون انهم لا يملكون ما سيخسرونه أصبحوا لا يطيقون العودة  الى منازلهم؛ نظرا للوضع المادي المتأزم ويوجهون نداءات متكررة الى الوزارة الوصية لإجاد حل جدري لملفهم العادل والمشروع.  

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى