الرئيسية | تعليم | لقاء بين الأكاديمية الجهوية ومؤسسة زكورة للتربية لتنمية برامج التربية والتكوين المهني
لقاء بين الأكاديمية الجهوية ومؤسسة زكورة للتربية لتنمية برامج التربية والتكوين المهني

لقاء بين الأكاديمية الجهوية ومؤسسة زكورة للتربية لتنمية برامج التربية والتكوين المهني

انعقد يوم الخميس 08 يناير 2015 بمقر الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة درعة بأكادير اجتماع مع السيد مدير القطب التربوي لمؤسسة زكورة للتربية حضره كل من السادة رئيس المركز الجهوي لمحاربة الأمية والارتقاء بالتربية غير النظامية ورئيس مصلحة الخريطة المدرسية والإعلام والتوجيه ورئيسة مصلحة الإشراف على مؤسسات التعليم الأولي والتعليم المدرسي الخصوصي ومراقب التسيير وبعض أطر الأكاديمية.

وخلال هذا اللقاء، قدم السيد رئيس المركز الجهوي لمحاربة الأمية والارتقاء بالتربية غير النظامية عرضا مفصلا حول اتفاقية إطار عام للشراكة والتعاون الموقعة بتاريخ 07 مايو 2014 بين وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني ومؤسسة زكورة للتربية من أجل دعم تنفيذ برامج التربية غير النظامية والدعم المدرسي ومحاربة الهدر المدرسي والتعليم الاولي والتكوين والتأهيل المهني وفق نمط التكوين بالتدرج المهني لليافعين من أجل الادماج في الحياة العملية، وتطوير برامج جديدة معتمدة على استثمار الموارد الرقمية في التعليم غير النظامي في المستويات الابتدائية والثانوية الاعدادية. 

كما تضمن العرض مجالات التعاون بين الوزارة والمؤسسة في دعم والارتقاء بالبرامج المنجزة في إطار التربية غير النظامية ومرافقة تنفيذ الاستراتيجية الجديدة للوزارة وتتجلى برامج التعاون في:

  1. برنامج مدرسة التربية غير النظامية؛
  2. برنامج المواكبة التربوية والدعم المدرسي؛
  3. برنامج التعليم الاولي ما قبل المدرسي؛
  4. التأهيل المهني؛
  5. المدرسة غير النظامية الرقمية؛
  6. الثانوية الإعدادية غير النظامية؛

من جهته، قدم السيد ممثل مؤسسة زكورة للتربية عرضا قارب فيه إنجازات المؤسسة في مجال التربية والتعليم على الصعيدين الوطني والجهوي مشيرا إلى أن 22ألفا و18 استفادوا من برامج التربية غير النظامية ب 416 مؤسسة للتربية غير النظامية على الصعيد الوطني منهم 04 آلاف و200 بجهة سوس ماسة درعة ب 80 مؤسسة للتربية غير النظامية؛ كما يستفيد 600 طفل من التعليم الاولي ب 34 مؤسسة بالجهة.

وفي ذات السياق، أوضح السيد ممثل مؤسسة زكورة أن برنامج العمل السنوي المقترح من لدن المؤسسة يشمل دراسة الحاجيات وإعداد المشاريع ذات الأولوية وتعبئة كافة الشركاء على أساس إطلاق المشاريع وذلك وفق أجندة زمنية محددة مع تحديد التزامات كل طرف.

وخلص الاجتماع إلى توصية تقضي بإحداث لجنة مشتركة جهوية للإشراف والتتبع تتكون من ممثلي المؤسستين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى