الرئيسية | إقتصاد | إِنْوِي تتلاعب بفواتير الإشتراك والمشتركين ضحايا إعلام مزَّيف
إِنْوِي تتلاعب بفواتير الإشتراك والمشتركين ضحايا إعلام مزَّيف

إِنْوِي تتلاعب بفواتير الإشتراك والمشتركين ضحايا إعلام مزَّيف

الطاهر أنسي

تعمل شركة انوي جاهدة لاكتساح سوق الاتصالات المغربية، بعروض تظهر أنها مغرية لكنها واهية و لا أساس لها من الصحة، فهي تدعى أنها دائما الأفضل لكن الواقع والاشتراك معها يفيد أنها الأسوأ في تاريخ الاقتصاد المغربي.

انوي تبيع للمغاربة خدمات بتكلفة غير معلنة في عقود الاشتراك، فحصل معي شخصيا أنها، وبعد ثلاثة أشهر مم الاشتراك ارتفاع الفاتورة ثلاث مرات، إذ تؤكد الوثائق الموقعة أننا نستفيد من المكالمات بشكل غير محدود وبتكلفة 650 درهم غير أن هذا افتراء وحبر على ورق فقد توصلت هذا الشهر بفاتورة تتجاوز 2000 درهم، فهل هذه الشركة تخضع للمراقبة ؟ وهل للمغاربة حماية مؤسساتية على الاستهلاك؟

انوي تسعى إلى تطبيق المثال المغربي الشائع ” الطماع يقضي عليه الكذاب ” وحيث أن المستهلك المغربي يثق في الإعلام المغربي الذي يقدم 70%  من البرمجة اليومية كإشهار لخدمات شركات خاصة ولا تكلف الوزارة الوصية نفسها عناء تتبع وتقييم وتقويم الخدمات الخاصة الموجهة للمغاربة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى