الرئيسية | عام | بيان لـAMDH زاكورة بمناسبة الذكرى الرابعة لـ20 فبراير
بيان لـAMDH زاكورة بمناسبة الذكرى الرابعة لـ20 فبراير

بيان لـAMDH زاكورة بمناسبة الذكرى الرابعة لـ20 فبراير

في إطار تخليدها للذكرى الرابعة لانطلاق حركة 20 فبراير المجيدة تنظم الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع زاكورة بحضور كافة الإطارات الديمقراطية وكافة المناضلين الشرفاء وقفة احتجاجية يوم الأحد 22 فبراير على الساعة الحادي عشر صباحا أمام مقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان . لإطلاق صرخة التنديد من جديد على أوضاع أبناء شعبنا الكادح و تسجيل المساندة المستمرة و التضامن مع مناضلي الحركة القابعين في سجون الذل و العار وإحياء ذكرى شهدائها الإبرار.

إننا بإحيائنا للذكرى الرابعة لحركة 20 فبراير المجيدة،و في ظل ما تعرفه الحركة الحقوقية بالمغرب من هجوم سافر وتضييق ممنهج يتبناه المخزن المغربي توج بآخر هجوم على المقر المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان و الاعتداء على المناضلة الحقوقية ربيعة البوزيدي كمحاولة دنيئة لثني الجمعية عن تتبع مسارها النضالي في مجال حقوق الإنسان، نسجل بتحد مجددا تأكيدنا لما تمليه علينا قناعاتنا المبدئية بوجوب الوقوف إلى جانب أبناء الشعب المقهورين بالرغم من ازدياد وثيرة القمع و التكالبات والمناورات التي يمارسها المخزن المغربي معية مسؤولي القضاء  ولعل الواقع الحالي وما نعانيه من قمع للحريات وتلفيق التهم والتضييق على الإطارات المناضلة والحقوقية على رأسها الجمعية المغربية لحقوق الإنسان  كمساند أول لحركة 20 فبراير لأكبر دليل على عدم استعداد الدولة لأي تغيير بإشراك للشعب فيه وإرجاع السيادة إليه.  فسبل الفساد تم تطويرها ببراعة لا نظير لها في مجال إهدار ثروات البلاد وتبديدها تسخيرا لاستمرار الأقلية الفاسدة المستفيدة على حساب الأغلبية العظمى من أبناء الشعب المقهورين الذين يعانون من الحاجة والهشاشة و العزلة و الحرمان من ابسط الحقوق ناهيك عن سياسة التقشف الناتج عن سوء التسيير و التدبير وسياسة اقتصاد الريع و الإجهاز النهائي على القدرة الشرائية والسعي لضرب صندوق المقاصة  بانصياع تام لإملاءات الدوائر الامبريالية.

 لذا فسعيا منا لإيقاف نزيف الفساد و من أجل تحصين المكتسبات التي قدم من اجلها أبناء الشعب شهداء و معتقلين تضحيات جسام في الماضي و تصعيدا للنضال الديمقراطي و الحقوقي  سعيا لإطلاق سراح المعتقلين السياسيين    و إجلاء الحقيقة عن مختلف الجرائم المرتكبة في حق المناضلين الأحرار و من أجل تحسين الأوضاع  الاجتماعية   و الحقوقية و المضي قدما من أجل تحقيق دولة يطمح الشعب فيها  إلى أن تقوم على سيادته و تحترم إرادته، دولة الحرية و الكرامة و العدالة الاجتماعية. وإننا بمناسبة الذكرى الرابعة لانطلاق نضالات حركة 20 فبراير نعلن ما يلي:

  1. تنظيم وقفة احتجاجية يوم الأحد 22 فبراير 2015 على الساعة الحادي عشر امام مقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان.
  2. تأكيدنا على التواجد المستمر والنضال ميدانيا حتى تحقيق جمعية مطالب الحركة و الشعب المغربي.
  3. تنديدنا بالاستفزازات القمعية والتضييق الذي يمارسه النظام في حق الشعب المغربي في التظاهر والتعبير عن رأيه.
  4. تنديدنا بالهجوم السافر على المقر المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالرباط والاعتداء الهمجي على المناضلة الحقوقية ربيعة البوزيدي.
  5. إدانتنا لكل الأشكال و الأساليب المستعملة لفبركة المحاكمات من أجل الانتقام من المناضلين الأحرار.
  6. مطالبتنا بإطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين وعلى رأسهم معتقلي الحركة.
  7. تجديد مطالبتنا بفتح تحقيق جاد و منصف في ملفات كل شهداء الحركة وشهداء الشعب المغربي.
  8. دعمنا لنضالات كل شعوب العالم من أجل الحرية والكرامة، وتنديدنا بالتدخل الامبريالي المباشر وغير المباشر من أجل عرقلة مسيرة الحرية والاستقلال عن التبعية والسيادة الشعبية لدى الشعوب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى