الرئيسية | أخبار محلية | مجموعة مدارس تغبالت معاناة مستمرة
مجموعة مدارس تغبالت معاناة مستمرة

مجموعة مدارس تغبالت معاناة مستمرة

رضوان لحميدي

توجد مجموعة مدارس تغبالت المركزية بجماعة تغبالت قيادة تزارين إقليم زاكورة. يدرس فيها ما يزيد عن 600 تلميذ(ة) ويشتغل فيه ما يقارب من 20 أستاذا. مدير ومساعد واحد تتضمن 10 أقسام + قاعة إعلاميات غير مستغلإلا أن المؤسسة تتخبط في إشكالات و اكراهات مرتبطة أساسا بمشاكل البنية التحتية , والبستنة و الأمن . و هذا ما أكده لنا السيد احمد أمعلي  نائب الكاتب بجمعية أباء و أمهات و أولياء التلاميذ مجموعة مدارس تغبالت.

      حيث صرح لنا السيد احمد أمعلي قائلا : تعاني المدرسة من انفلات أمني نتيجة عدم وجود عون أمن فيها. وتعد هذه المشكلة هي المعضلة الأساسية والمشكلة الحرجة التي تعاني منها المؤسسة، نظرا لما يلعبه استتباب الأمن في السير العادي والجيد للعملية التربوية و الحفاظ على ممتلكات المدرسة. وقد نبهت الجمعية مدير المؤسسة بخطورة هذا الوضع، بل قامت الجمعية بوضع طلب لدى المدير ورئيس الجماعة التابعة لها ولدى نيابة وزارة التربية الوطنية والبحث العلمي والتكوين المهني بزاكورة من أجل توفير عون أمن لكن لا مجيب ولا حياة لمن تنادي. 

و أضاف السيد احمد أمعلي, نظرا لغياب الحراسة الأمنية للمؤسسة، ونظرا لكون الباب الرئيسي للمدرسة دائما مفتوح ليل نهار، سواء في أيام الدراسة أو في أيام العطلة جلها بما فيها الصيفية، فإن هذا الوضع، جعل المرافق الصحية للمدرسة معرضة للتخريب وتحطيم للزليج وكسر للأبواب، مما حرم التلاميذ من الاستفادة منها واضطرارهم للجوء داخل المراحيض أو خلفها، بل إن منهم من يضطر إلى الخروج من المؤسسة لقضاء حاجاتهم مما نتج عنه تراكم الفضلات والأوساخ بالمنطقة المحيطة بمكان تواجد المرافق الصحية وانبعاث روائح كريهة تضر بصحة التلاميذ. أما بالنسبة للجمعية فقد ناقشت مع مدير المؤسسة في الموسم الماضي هذا المشكل ونبهت إلى خطورة استمرار هذا الوضع على صحة التلاميذ والعاملين فيها. كما قامت بوضع طلب إنجاز مشروع إصلاح المراحيض لدى الجماعة القروية بتغبالت ونيابة وزارة التربية والتكوين بزاكورة، إلا أنه لحد الآن لا مجيب.

 مؤكدا على أن الجمعية قامت في الموسم الماضي (2013/2014 )  بغرس ما يزيد عن 30 شتلة مكونة من النخيل وشجر الزيتون في ساحة المدرسة. إلا أنه في العام الماضي تعرضت للرعي من طرف المواشي .بفعل باب المؤسسة المفتوح ليلا و نهارا .

وفي هذا الصدد وجهت الجمعية مراسلة إلى كل من السيد رئيس الجماعة القروي لتغبالت و السيد النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية و التكوين المهني بزاكورة بخصوص وضع المؤسسة و الحاجة الملحة لبناء مرافق صحية حفاظا على سلامة و صحة التلاميذ .

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى