الرئيسية | أخبار محلية | لقاء تكويني لفائدة منسقي أندية التربية على المواطنة وحقوق الإنسان

لقاء تكويني لفائدة منسقي أندية التربية على المواطنة وحقوق الإنسان

محمد حمومي
نظمت اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان الرشيدية وورزازات بتنسيق مع النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني لإقليم زاكورة، لقاء تكوينيا حول تقنيات تنشيط أندية التربية على المواطنة وحقوق الإنسان، وذلك يوم الجمعة 08 ماي 2015 بقاعة الاجتماعات، مقر النيابة الإقليمية.

وفي كلمته الإفتتاحية ذكر السيد النائب أن هذا اللقاء، المنظم في إطار اتفاقية الشراكة المبرمة بين وزارة التربية الوطنية و المجلس الوطني لحقوق الإنسان من جهة واللجنة الجهوية لحقوق الإنسان الرشيدية ورزازات و النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بزاكورة من جهة ثانية، يسعى إلى المساهمة في النهوض بثقافة حقوق الإنسان عن طريق الأندية الحقوقية بالمؤسسات التعليمية التي تساهم بدورها في نشر مبادئ الكرامة والمساواة والسلم والحوار وقبول الاختلاف ، كما يندرج ضمن جهود النيابة الإقليمية و اللجنة الجهوية بخصوص تفعيل عمل أندية التربية على المواطنة وحقوق الإنسان بالمؤسسات التعليمية بالإقليم، لاسيما من خلال دعمها بأنشطة تكوينية لفائدة الأساتذة، والأطر الإدارية والتلاميذ.
كما أن مثل هذه اللقاءات، يضيف السيد النائب الإقليمي،تهدف إلى تقوية قدرات الفاعلين التربويين وتمكينهم من دعامات بيداغوجية تساعدهم على تأطير أنشطتهم بشكل يسمح بإدماج مواضيع لها صلة بقيم المواطنة وبمقاربات النوع والسلوك المدني والآليات الديمقراطية، وكذا التعريف بمضامين المواثيق والاتفاقيات الحقوقية الدولية، خاصة المتعلقة منها بحقوق الطفل في مختلف الأنشطة التربوية والثقافية داخل المؤسسات التعليمية.
كما دعا السيد النائب إلى التداول في إشكالية العنف المدرسي وكيفية التصدي لهذه الظاهرة التي تستدعي معالجتها تبني مقاربة تشاركية ينخرط فيها كل من الآباء والأمهات والأساتذة والأطر الإدارية،

ويأتي هذا اللقاء في إطار جهود اللجنة الجهوية الرامية إلى النهوض بثقافة حقوق الإنسان في المؤسسات التعليمية وتمكين الشباب من تبني مواقف وسلوكات تحترم هذه القيم، وذلك من خلال تنظيم دورات تكوينية لفائدة منسقي أندية التربية على حقوق الإنسان من أجل تنمية قدراتهم وتعميق فهمهم لكيفية نقل قيم وثقافة حقوق الإنسان للناشئة في إطار مشروع المدرسة الحاضنة لحقوق الإنسان.

يذكر أن المجلس الوطني لحقوق الإنسان قام مؤخرا بإصدار النسخة العربية لـ”دليل المدرس(ة) للتربية على حقوق الإنسان في الفضاء الفرنكفوني” وذلك في إطار تنفيذ “الأرضية المواطنة للنهوض بثقافة حقوق الإنسان”، لاسيما شقها المتعلق بملائمة المضامين والمناهج التربوية مع مبادئ حقوق الإنسان وإنتاج دعامات بيداغوجية في هذا المجال.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى