الرئيسية | قصائد ومقالات أمازيغية | ابن زهر غيرت حياة إنسان
ابن زهر غيرت حياة إنسان

ابن زهر غيرت حياة إنسان

الحمزاوي أبو إسلام

ابن زهر غيرت حياة إنســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان 
والقرآن آنس وحشته ولم يعد له نسيــــــــــــــــــــــــــان 
لم يكن في الحسبـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان 
أن ابن زهر غيرت حياة إنســــــــــــــــــــــــــــــــــــــان 
في زمان قل فيه الاحســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان 
ولم يبق فيه إلا إتباع الوجــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــدان
تخبط وبعثرة في كل فج و مكــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان 
على الجدران و فوق البحار حتى بات الكل حيـــــــــــــــــــــران 
آه من محنة طالب في كل وقت و حيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــن 
ومن كان يوما طالبا علم لم هو دائما غضبــــــــــــــــــــــــــــان 
هيهات هيهات سلامة امرؤ مــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــن 
تلكم المعاناة والهفوات لولا مشيئة الرب المنـــــــــــــــــــــــان 
فراغ دائم في كل وقـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــت وأوان 
خرب حياة طلاب و أناس شبـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان 
أما في الطالبات فالواقع والحدائق أقوى برهـــــــــــــــــــــــــــــان 
فذالكم سياسة بنو علمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان
يريدون قتل الفضيلة والهوية يا أبا ريــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان 
حسدا منهم ليحلوا الحرام ونشر الفاحشة فصارت فيضــــــــان 
دوما مشيئة الله فوق طاقة أي إنســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان 
ليحترق قلب تجرع مرارة الفراق و الهجـــــــــــــــــــــــــــران
البداية كانت دموعا على الخد كالخطـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان 
صنعت مفتاحا لصفحات القــــــــــــــــــــــــــران 
سجين السطانيك وعبدة الشيطــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان 
فأطلق القران سراحه فهنيئا لك يا أمونـــــــــــــــــان
ابن سيدي افني وحامل القـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــران 
منحدر من فصيلة أيت بعمــــــــــــــــــــــــــــــــران
حب يجري في العروق وجميع الكيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان 
محصور بين قواعد السنة و القـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــران
بأعلى الصوت أناديهم وأحييهم في كل شعب ومكــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان 
إذ شكلوا فينا أعظم بنيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان
هم أهل الله وخاصته يا ريـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان 
عشنا معهم أروع اللحظات وليس هدا منا بهتـــــــــــــــــــــــــــان
فسبحان الله خالق البشر انســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان
واهب العقل ورازق الحيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــوان
لا تعلم قيمة ومكانة أي انســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان 
إلا حالة الفراق و الفقــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــدان
انطفأت شمعة القـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــران بالأمس
في غرفة الطلبة الفتيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان
واليوم لو يعد له صدى إلا في قلب ذاك الحيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــران 
ربما خوف من هجران أم ذاك حب الفتى الولهــــــــــــــــــــــــــــــــــان
رأينا الانتكاسة ترسوا على سطح بيت عدنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان 
فاختطفته الأيادي المندسة من بيننا كالقرصــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان
إذ تجرد من ثياب البياض ولم يدرك أن تلكم خطوات الشيطــــــــــــــــــــــــــــــــــان
مات الحب والضمير فصار المال الخســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــران
ونسي المسكين أن كان يوما مثل أمونــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان 
بالله وتالله ما الخطب وكـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان
أأنت ذا أم ذاك مصيره النسيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان 
نسيان وانسلال من جماعة القران في زمان كثر فيه الفسق والعصيــــــــــــــــان 
فيا عين ادمعي على هجر القــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرآن 
في عالم تحاربنا النفس فيه و بنو علمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان
ويا قلب احزن وابكي على طلبة ولم يعد لهم ذكر في صدور الولدان 
مشوا عراة نحو البستــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان
فانسلخوا وأعدموا خلف الجـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــدران 
فنسأل الله لنا ولهم السلامة و الغفــــــــــــــــــــــــــــــــــــــران

2 تعليقات

  1. أبدعت وأحسنت أخي الحمزاوي

    • بارك الله فيك رفيق ايام الدراسة مجرد احساس وشعور داخلي تفجر ليعطي هذا رغم ركاكة لغة مسجور بلغة تضاهي الارقام والمعادلات صباح مساء …..شكرا على التشجيع

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى