الأئمة المرشدون يستفيدون من وسائل النقل بإقليم زاكورة

0 19

بتاريخ فاتح مارس 2016، تسلم الأئمة المرشدون بإقليم زاكورة الدراجات النارية التي اشتراها لفائدتهم المحسنون، تسهيلا لهم للتنقل بين مساجد الجماعات التي يعملون بها، و ذلك في حفل رسمي ترأسه السيد عامل الإقليم، و بحضور رئيس و أعضاء المجلس العلمي المحلي والمندوب الاقليمي للشؤون الاسلامية ورؤساء المصالح الاقليمية .

في البداية، ألقى رئيس المجلس كلمة ذكر فيها بأن عدد الأئمة المرشدين بالإقليم 19، و أنهم من الشباب الحاملين لكتاب الله، الحاصلين على الإجازة، الذين خضعوا لتكوين مدته عام بمعهد محمد السادس لتكوين الأئمة و المرشدات بعد مباراة انتقاء. و استنتج أنهم بهذا مؤهلون نظريا للقيام بالمهام المنوطة بهم في توجيه و تأطير وتكوين أئمة المساجد. ثم بين أن هدف وزارة الأوقاف هو تقريب التأطير من أئمة المساجد لتحصينهم، و تمنيع عقولهم من تيارات فكرية تهب من كل صوب، حفاظا على الأمن الروحي للمواطنين، و إشاعة لجو الطمأنينة بإبعاد عوامل البلبلة و التشويش داخل المساجد.بعد ذلك أكد أن علة انعدام وسائل النقل قد زالت ـ و لله الحمد ـ اليوم بمساهمة المحسنين جازاهم الله خيرا. و قد اقتنوا الدراجات لكل مرشدي الإقليم.و في الأخير ذكرهم أن الشأن الديني أصبح محط اهتمام المجتمع برمته. و هذا يفرض الحرص على الرؤية بوضوح لمعرفة موطئ القدم، و الحرص على تطبيق ما ورد في دليل الإمام و الخطيب، توحيدا للممارسة داخل المساجد. وشكر للسيد عامل الإقليم انخراطه الدائم في خدمة الشأن الديني بالإقليم، و مساعدته القيمة في دعم جهود المجلس،كما دعا للمحسنين الله بالقبول و حسن الجزاء.

جاءت بعدها كلمة الأئمة المرشدين، ألقاها بالنيابة عنهم الامام المرشد المنسق . وقد شكر فيها السلطات الإقليمية و على رأسها السيد العامل،و المحسنين على مبادرتهم التي ستسهل على الأئمة القيام بواجبهم.

بعد ذلك، قام السيد العامل و الوفد المرافق له بتوزيع الدراجات النارية على الأئمة،مع أغلفة تتضمن شهادة التأمين، و نسخة من بطاقة التسجيل، و تكليف بمهمة التأطير داخل الجماعات القروية و الحضرية.

و ختم الحفل بصالح الدعاء لهذا البلد قيادة و شعبا بالأمن و الأمان، و الطمأنينة والاستقرار، و لكل من ساهم في هذه العملية من قريب أو بعيد بالقبول وحسن الجزاء. و قد كان بلسان أحد الأئمة المرشدين.              

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.