الرئيسية | أخبار محلية | ضبط 432 حالة غش بأكاديمية جهة درعة تافيلالت خلال الامتحانات الموحدة لنيل شهادة البكالوريا2016
ضبط 432 حالة غش بأكاديمية جهة درعة تافيلالت خلال الامتحانات الموحدة لنيل شهادة البكالوريا2016

ضبط 432 حالة غش بأكاديمية جهة درعة تافيلالت خلال الامتحانات الموحدة لنيل شهادة البكالوريا2016

       بلغ مجموع حالات الغش التي تم رصدها طيلة أيام الامتحانات الموحدة لنيل شهادة البكالوريا دورة يونيه 2016 والتي انطلقت منذ يوم الجمعة 03 يونيه الى غاية يوم الخميس 09 يونيه 2016 ما يعادل 432 حالة غش بربوع جهة درعة تافيلالت منها 163 حالة خلال الامتحان الجهوي للسنة الاولى بكالوريا (125 حالة منها بصفوف المترشحين الأحرار)، في حين بلغ عدد حالات الغش بالنسبة للامتحان الموحد لنيل شهادة البكالوريا ما يعادل 269 حالة منها 117 حالة غش عند المترشحين الأحرار .

وسجلت حالات الغش المرصودة طيلة أيام الامتحانات انخفاضا ملحوظا حيث تم تسجيل 96 حالة خلال اليوم الاول للامتحان الجهوي مقابل67 حالة خلال اليوم الاخير و 176 حالة غش بالنسبة لليوم الاول للامتحان الوطني الموحد، في حين تم سجل  44 حالة خلال اليوم الاخير، وهي مؤشرات تعكس مدى وعي وانضباط المترشحين للتوجيهات التي تؤطر امتحانات البكالوريا وكذا يقظة اللجن الجهوية والاقليمية والمحلية، علما أنه سيتم تشكيل لجنة جهوية للنظر في حالات الغش التي تم ضبطها لاتخاذ الاجراءات التأديبية اللازمة بكل حزم وصرامة .

أما على مستوى الغياب في صفوف المترشحات والمترشحين للامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا، فبلغت نسبة الغياب 3.31 في المائة في فئة المترشحين الرسميين أي ما يعادل 595 مترشحا(ة) رسميا(ة)، لترتفع النسبة إلى 42 في المائة في فئة المترشحين الأحرار أي ما يوازي 2482 مترشحا(ة) غائبا(ة).

 وتواصلت الزيارة الميدانية للفرق الجهوية لمراقبة الاجراء لعدد من مراكز الامتحان الوطني بمختلف المديريات الاقليمية، كما عبأ 18 فريقا إقليميا متنقلا و92 فريقا محليا لرصد الغش .

وإذ تشيد الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة درعة تافيلالت بالجهود التي بذلتها كل الأطقم الادارية والتربوية إلى جانب السلطات الولائية والأمنية والدركية والقوات المساعدة ووسائل الاعلام ، فضلا عن جمعيات الأمهات والآباء والفاعلين، في كل المواقع والمراكز والمديريات على مساهمتهم النوعية في إنجاح المحطة الاولى من هذا الاستحقاق الوطني، فإنها تدعو الجميع لمواصلة اليقظة والتنسيق الميداني المحكم حتى نساهم جميعا في تأمين ونجاح المحطة الثانية (الدورة الاستدراكية) مراعاة لمبدأي تكافؤ الفرص وقاعدة الاستحقاق .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى