عامل الإقليم يشدد على ضرورة العمل والمشاركة في لقاء تواصلي بالعمالة حول الرؤية الاستراتيجية 2015-2030‎

0 391

في إطار اللقاءات التواصلية والإخبارية  لتفعيل  البرامج المندمجة للرؤية الإستراتيجية  للإصلاح 2015/2030،عقد  يومه الاثنين 13 مارس2017   لقاء تواصلي بقاعة الاجتماعات بمقر عمالة زاكورة ترأسه السيد عامل صاحب الجلالة على اقليم زاكورة  بحضور السيد الكاتب العام للعمالة ورؤساء المصالح و رؤساء  وممثلي المجالس الجماعية المنتخبة  والسيد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية المكلف الى جانب رئيس  مصلحة الموارد الإدارية والمالية والممتلكات والتجهيزات والسيد المكلف بمكتب البناءات ومكتب الاتصال والعلاقات العامة.

افتتح السيد العامل اللقاء بكلمة توجيهية  مذكرا بالأهمية  التي يحظى بها قطاع التربية والتكوين باعتباره الأولوية الثانية بعد الوحدة الترابية  للملكة ومشيدا بالجميع للانخراط التام في هذا الورش الإصلاحي .

بعده تقدم السيد  المدير الإقليمي بعرض مفصل حول البرنامج واليات تنفيذ وتتبع المشاريع المندمجة  لتفعيل الرؤية الإستراتيجية  2015/2030 بدءا بالإطار المرجعي والسياق العام للإستراتيجية ومراحل تفعيل المشاريع عبر خمس مخططات عمل  يمتد كل واحد على ثلاث سنوات ، تم الهيكلة  التنظيمية  للتدبير  والتتبع  والمنظومة المعلوماتية المحدثة  للتمكن من التتبع الدقيق للتنفيذ  وكذا المواكبة وتقوية القدرات  التدبيرية  وفق منهجية موحدة وقد ركز السيد المدير  على ضرورة تملك الجميع للاستراتيجية أولا تم الانخراط  التام في تفعيلها للنهوض بالقطاع  وتحقيق أهداف الإستراتيجية  مشيدا بالدور الذي سيلعبه المنتخبون في ذلك .

بعد تمت مداخلات السادة رؤساء الجماعات الترابية وممثليهم مركزة على المجهودات المبذولة في القطاع ومحددة مختلف الإشكالات التي يعاني كل جماعة بالإقليم  في هذا المجال (المفكك، التسوير ،المرافق الصحية ، الخصاص، تيسيير …) وفي رده  على التدخلات  السيد المدير أشار السيد المدير إلى بعض لعمليات المبرمجة لهذه السنة  وأن الهدف هو تعبئة الجميع وإشراكهم في الإصلاح لان المدرسة المغربية شأن للجميع كل من موقعه واختصاصاته  مشيرا إلى مختلف اللقاءات التي نظمتها المديرية في الموضوع  وكذا بعض المنجزات المحققة .

وفي الختام أكد السيد العامل على ضرورة العمل والمشاركة بشكل مؤسساتي  ومساهمة الجميع  وتقدم اقتراح لمشروع اتفاقية شراكة  بين المديرية الإقليمية ،الوكالة لوطنية لتنمية  مناطق الواحات وشجر الأركان ، المجلس الإقليمي ،المجلس الجهوي والجماعات المحلية و الشركاء   لوضع خطة عمل موحدة  من اجل دعم قطاع التربية والتكوين والنهوض به بالإقليم خصوصا في مجال البنية التحتية  وبعد نقاش الحضور وإضافاتهم تم الاتفاق على ذلك  وخلق خلية عمل اختار المنتخبون السيد محمد الغزاوي لتمثيلهم فيه والتي ستعقد لقاء لها يوم الأربعاء 15 مارس 2017 .

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.