أفلاندرا تحيي تراث الأجداد وتتكلم لغة الشعر وتكرم التفوق والنبوغ

عبد الكريم ايت علي

0 168

بتاريخ 24 مارس 2017 وفي إطار أنشطتها التربوية والثقافية ،وتتويجا لأسبوع التراث الذي عرفته رحاب المؤسسة ابتداء من 20 مارس، واحتفالا باليوم العالمي للشعر الذي يصادف 21 مارس من كل عام ، وتكريما للتلاميذ المتفوقين خلال الاسدس الاول ،نظمت الأندية العاملة بالمؤسسة  ( النادي الثقافي ، نادي المواطنة وحقوق الانسان ، نادي البيئة والصحة ) ، أمسية إشعاعية فنية ترفيهية لفائدة تلاميذ المؤسسة والأطر العاملة بها .

في بداية الأمسية ، وبعد الافتتاح بآيات بينات من الذكر الحكيم ألقى السيد رئيس المؤسسة كلمة رحب فيها بضيوف المؤسسة من المدعوين و شكر الأندية المساهمة في النشاط وأثنى على مجهوداتها الجبارة في التأطير والتنشيط وحيى التلاميذ على حضورهم المكثف وانضباطهم ، ثم قدم صورة مقتضبة لنتائج الاسدس الاول وبعض المؤشرات المطمئنة على مستقبل التمدرس بالمؤسسة . ودعا التلاميذ في الختام الى المزيد من الجد والاجتهاد لتحقيق الطموحات وبلوغ الغايات .

وفي كلمة باسم الأطر العاملة بالمؤسسة تم توجيه الشكر لكل من ساهم من بعيد او قريب في تيسير الاعداد لهذا الحفل وخُص بالذكر لجنة التحكيم التي لبت الدعوة ، ثم قدم نبذة عن الشعر ودوره في حياة الأمم والشعوب .

بعد ذلك ألقيت كلمة باسم التلاميذ عبروا فيها عن شكرهم الكبير لكل أطر المؤسسة واعتزازهم بالانتماء الى هذه المؤسسة وختموا كلمتهم بالاعتذار نيابة عن التلاميذ لأساتذتهم إن صدر منهم ما قد يسيء الى كل الأطر .

إثر ذلك ،انطلقت فقرات الأمسية بلوحات فنية شملت رقصات محلية ومسرحيات متنوعة وأناشيد وألعاب هادفة تتخللها مسابقات الالقاء الشعري وعمليات توزيع الجوائز على المتفوقين والمتفوقات

وفي الكلمة الختامية ،هنأ الحارس العام الفائزين المتوجين ،و نوه بالفقرات المقدمة وشكر الاساتذة المشرفين –جنود الخفاء- على تضحياتهم لإخراج الحفل في حلته المتميزة ، كما شكر المدعوين بجميع فئاتهم على تلبية الدعوة ودعا الآباء الى المزيد من التواصل مع الادارة خدمةً للمتعلمين

وقد حضر حفل التتويج رئيس جماعة أفلاندرا وعدد من مديري المؤسسات التعليمية الاعدادية والابتدائية وممثلي جمعيات النقل المدرسي وأعضاء مكتب جمعية آباء وأمهات التلاميذ بالمؤسسة وممثل عن الهلال الاحمر المغربي فرع أكدز وبعض رجال السلطة المحلية والمنتخبون وآباء وأمهات التلاميذ المتفوقين  .

لقد كان حفل تتويج المتفوقين فرصة أتيحت للتلاميذ لإبراز مواهبهم وميولاتهم الباهرة في شتى أنواع الفنون وخاصة فن التمثيل والمسرح والرقص فاللوحات المقدمة نالت إعجاب واستحسان الحضور . وهي فرصة للتلاميذ والتلميذات للتزود بجرعات من الأمل لمضاعفة الجهود وفي نفس الوقت إيقاد روح المنافسة بين المتعلمين للمزيد من التألق .كما أن أسبوع التراث كان فرصة اطلع فيها التلاميذ والزوار على خزان هائل من التحف التاريخية للمنطقة

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.