59.59 في المائة نسبة نجاح التلاميذ الممدرسين على صعيد الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة سوس ماسة

0 107

 

حققت تلميذات وتلاميذ جهة سوس ماسة نتائج متميزة خلال الامتحان الوطني لنيل شهادة البكالوريا في دورة يونيو 2018، بنسبة نجاح بلغت 59.59 في المائة، أي ما يوازي 16 ألفا و663 ناجحا(ة)، منهم 15 ألفا و171 ممدرسا(ة) بالتعليم العمومي.

 

أما بالنسبة للمترشحين الأحرار، فقد حاز على شهادة الباكلوريا 631 مترشحا(ة)، من أصل 5 آلاف و336 مترشحا(ة)، حضر منهم هذا الاستحقاق الوطني 2705 مترشحا(ة)، بنسبة نجاح إجمالية تصل إلى 23.33 في المائة.

 

وقد حضر هذا الاستحقاق الوطني ما مجموعه 25 ألف و459 مترشحا(ة) من أصل 26 ألف و447.

 

وبحسب المعطيات الإحصائية، فقد تراوحت نسبة النجاح بين 64.92 في المائة لدى الإناث و 54.11 في المائة لدى الذكور. أما على مستوى المسالك والشعب، فقد سجلت أعلى نسبة نجاح  في شعبة العلوم الرياضية “أ”، خيار فرنسية بنسبة 97.40 في المائة.

 

أما بخصوص الميزات المحصل عليها، ففي فئة المتمدرسين، نال 1271 مترشحا(ة) ميزة حسن جدا و2635 مترشحا(ة) ميزة حسن و4663 مترشحا(ة) ميزة مستحسن، و8094 مترشحا(ة) ميزة مقبول.

 

وفي فئة الأحرار، حاز سبعة (07) مترشحين على ميزة حسن جدا و 70 مترشحا(ة) على ميزة حسن، و183 مترشحا(ة) على ميزة مستحسن، و 371 مترشحا(ة) على ميزة مقبول.

 

أما أعلى معدل بجهة سوس ماسة في دورة يونيو 2018، فقد نالته التلميذة نجية بوعدوش       في شعبة العلوم الفيزيائية بمعدل 19.10.

 

وتأتي هاته النتائج الموفقة بجهة سوس ماسة، كثمرة مجهود جماعي مشترك ساهم في صنعه  السيدات والسادة الأستاذات والأساتذة والمديرات والمديرين وأطر هيئة التفتيش التربوي بمعية الأطر الإدارية والتربوية والسادة المديرون الاقليميون ومساعدوهم ورؤساء الأقسام والمصالح؛ إلى جانب شركاء منظومة التربية والتكوين من هيئات مدنية ونقابية وجمعيات الآباء والأولياء والأمهات والسلطات الولائية والإقليمية والمنتخبة والمصالح الخارجية والدرك الملكي والأمن الوطني والقوات المساعدة ومختلف الإدارات الترابية. فلهم منا جميع الشكر والثناء والتقدير.

 

وسيجتاز الدورة الاستداركية لنيل شهادة الباكلوريا خلال دورة يوليوز 2018، ما مجموعه 11 ألف و245 مترشحا(ة)، منهم 6 آلاف و307 أنثى.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.