دورة نكوينية استعدادا لمباراة الصحفيين الشباب من أجل البيئة

0 53

 

زاكورة بريس

نظمت الثانوية الإعدادية الوحدة بـتيزنيت وجمعية مدرسي علوم الحياة والأرض فرع تيزنيت، أمس السبت، لقاء تكوينيا لفائدة المتعلمين المشاركين في المباراة أطّره كل من نائب رئيس جمعية الصحافة والإعلام، عبد الله أكناو، والإطار بمديرية الفلاحة، حسن الخالدي، وذلك في إطار التنظيم السنوي لمباراة الصحفيين الشباب من أجل البيئة والصورة الفوتوغرافية 2018-2019، والمنظمة بشراكة بين وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي ومؤسسة محمد السادس لحماية البيئة في موضوع “الزراعة المستدامة”،

وقد همّ اللقاء التكويني، الذي احتضنته خزانة ثانوية الوحدة، في فترته الأولى تقديم عرض حول تقنيات الكتابة الصحفية والأجناس الصحفية، خاصة التقرير والربورتاج والتحقيق الصحفي، إلى جانب عرض شريط حول أساسيات التصوير الفوتوغرافي وتقرير نموذجي حول الزراعة المستدامة. أما الفترة الثانية من اللقاء التكويني فقد شملت تقديم عرض حول سلاسل الإنتاج النباتي والزراعي المنجزة في إطار مخطط المغرب الأخضر والمخطط الفلاحي بإقليم تيزنيت.

وحسب المنظمين، فإن هذا اللقاء يطمح إلى توسيع دائرة المشاركة وتحسين جودة الأعمال المقدمة للجنة التحكيم ومن أجل إنجاز تحقيقات ومقالات صحفية للمنافسة على “جائزة الصحفيين الشباب من أجل البيئة” التي تعدُّ حملة تربوية وتحسيسية حول حماية المحيط البيئي لفائدة التلاميذ الصحفيين، الذين ينجزون أبحاثا ومقالات صحفية بمساعدة الأساتذة حول إشكالية البيئة في الأماكن أو الجهة التي ينتمون إليها.

وإلى جانب التحقيقات الصحفية، يتنافس التلاميذ أيضا من أجل نيل جائزة “التصوير الصحفي”، حيث يقوم التلاميذ بالتقاط صور تعكس الموقف الإيجابي أو السلبي للإنسان تجاه محيطه البيئي. وسيتم على نطاق واسع، نشر المقالات والصور الفائزة بالجائزة في المنابر الإعلامية المكتوبة والمسموعة وإرسالها أيضا إلى الجامعة الدولية للتربية البيئية للمشاركة في المنافسات الدولية التي تنظمها الجامعة.

” أكادير لأنفو”

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.