الرئيسية | أخبار محلية | رسالة مواطن: رجل السلطة هل وجوده من أجل تطبيق القانون على المواطنين

رسالة مواطن: رجل السلطة هل وجوده من أجل تطبيق القانون على المواطنين

زاكورة (زاكورة بريس) توصل موقع زاكورة بريس بشكاية حول تصرفات السيد رجل السلطة بالمقاطعة الحضرية الثانية بزاكورة  وذلك في أطار الجهود التي تقوم  بهاالسلطة باسترجاع الملك العمومي الذي ترامى عليه المواطنون بمجموعة من الأحياء السكنية بزاكورة . المسؤول بالمقاطعة على حد تعبير المشتكي يقوم بالضغط على الضعفاء فيما يتغاضى عن ذوي النفوذ والمال حيث قام بالضغط على شخص معوق يبلغ من العمر الستة عقود فما فوق ويستعمل كروسة للتنقل ويستحيل طلوعه لسطح المنزل للنوم صيفا.
و تجدون رفقته الرسالة

———————————————————————————-

رجل السلطة هل وجوده من أجل تطبيق القانون على المواطنين سوى سيا ؟ أم هو من أجل حماية أصحاب المال والنفوذ ؟ وقهر الفقراء والضعفاء ؟ وهل استغلال الملك العمومي هو من حق الأغنياء فقط ؟ أم ينظمه قانون فيه المغاربة سوى سيل؟

إجابة عن لأسئلة  السابقة أطرح قضية تبين تصرفات السيد رجل السلطة بالمقاطعة الحضرية الثانية بزاكورة  متمنيا أن أعرف الجواب على أحد الأسئلة هذا السيد الذي يتأس لجنة مكلفة بالحملة التي تقوم بها السلطة باسترجاع الملك العمومي الذي ترامى عليه المواطنون بمجموعة من الأحياء السكنية بزاكورة   بوضع سياجا أمام منازلهم كل يستغله حسب نيته والضرورة  التي دفعته لذلك ( عند بعض الحالات) وأثناء الحملة يقوم السيد القائد بالضغط على الضعفاء فيما يتغاضى عن ذوي النفوذ والمال حيث قام بالضغط على شخص معوق يبلغ من العمر الستة عقود فما فوق ويستعمل كروسة للتنقل ويستحيل طلوعه لسطح المنزل للنوم صيفا  يقيه من الكلاب الضالة . من أجل غزالة السياج لدرجة تهديده بتريبه عليه  بواسطة تراكس وهذا بعد صدور التعليمات من السيد العامل بمراعاة حالته الاجتماعية بواسطة لجنة اجتماعية لكن بما أنه فقير وليس فيه نفع مادي يجب الضغط عليه أما الناس اصحاب المال والنفوذ فهناك بالقرب منه بثلاثمائة متر يتواجد صاحب لفريجو ديال الثمر  الى حدود هذه الكتابة لايزال لم يزيل السياج ولم يهدده أحد كذلك مقاول كبير بعيد عن المعوق بخمسمائة متر يستغل الملك العمومي كديبو ولا من يحرك ساكنا أما اكوام الثراب المتواجدة أمام باب المحطة الطرقية بنفس الحي والتي كانت موضوع شكايات متعددة للسيد القائد منذ مدة والتي قام بوضعها مقاول كبير كذلك فحدث ولا حرج   ومن دون جدوى  بل أكتر من ذا وذاك أصبح السيد القائد يحمي المقاول الثاني بواسطة عونه في السلطة  ( اسماعيل العلوي ) الذي أصبح يهدد بعض الذين كتبوا الشكايات و كل من يريد كتابة شكاية في الموضوع.
من خلال  مثل هذه التصرفات كيف تشعر وأنت من بسطاء هذا البلد أن لك الحق في الحياة  فيه والمطالبة بحقك كيف تتيق في أي مسؤول بالرغم من وجود المسؤولين الشرفاء العدلاء لكن هم قلة وحتى إن وجيدو فليست لهم حيلة أمام أغلبية ضالة وظالمة .
أيها المسؤول العزيز ماذا ستقول لربك غذا يوم لا ينفع لا مال ولا بنون ولا صاحب ويأتيك أحد الضعفاء ظلمته وتسلط عليه بتحملك المسؤولية ولم تحسن القيام بها ولم تعدل بين الناس  
خلاصة القول : الله  يأخذ الحق من كل ظالم ومن كل طاغية  وإن وعد الله لقريب .

5 تعليقات

  1. ما زلنا ننتظر وفاء السيد القائد بأن عمليةتحرير الملك العمومي من محتليه سيتم تعميمهاعلى كل من احتل الملك العمومي دون تمييز بين الاغنياءوالفقراءواصحاب الفيلات المقابلة للشارع الرئيسي بزاكورة.و الا فكل من ازال سياجه مستعد لارجاعه من جديد مهما كلف ذلك من ثمن.
    وهذا يعتبر تحذيرا للسلطات المحلية بزاكورة.فنحن لسنا ضد تطبيق الفانون،وما نطالب به فقط هو تعميم تطبيق هذا القانون على كل محتل للملك العمومي بما في ذلك اصحاب الفيلات الذين احتلوا مايوازي المساحة المخصصة لبقعة الفيلا.

  2. شكرا الى زاكورة بريس نعم نريد تطيبق القانون على الى اصحاب الفيلات الذين احتلوا مايوازي المساحة المخصصة لبقعة الفيلا. إين عامل زاكورة الدي يثحدث عن سياجة الفقراء الله يخد الحق فيكم ولكن زاكورة هي النار الدي سوف تحرقكم ظغنشاء الله

  3. le caid est nouvellement affecte n oubliez pas le principe de la continuite de l administration ah il est tres jeune donc on espere q u l fera de son mieux pour le bien des populations et de son devoir

  4. زاكوري

    أحي الإخوان في زاكورة بريس على مثل هذه المقالات التي تفضح كل مستور
    وأين السيد العامل الذي يتبجه بالقيام بكل شيء لتطبيق القانون أليس هذا خرق سافر للقانون ومن من اليس ممن يرجى منه السهر على تطبيق القانون أم الضعفاء هم من يتطبق عليهم القانون او لمرفحين ينعمون بخرق القانون واستغلال المال العام والملك العام لصالحهم وأين هي أجهزة الرميد لتحريك المساطير والمتابعات في حق أمتال هؤلاء

    وتحية لزاكورة بريس ولكل غيور على هذا الإقليم العزيز

  5. إن محاربة محتلي الملك العمومي هو من اختصاص السلطة العمومية فمن واجب السلطات المحلية حماية الملك العمومي من كل استغلال مفرط وتطبيق القانون وعدم التمييز بين المواطنين هذا هو المفهوم الجديد للسلطة الذي دعى إليه صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.
    ان تصرفات عون السلطة اسماعيل العلوي تجاوزت الخطوط الحمراء فتجده في كل وقت يلهت كالكلب وراء المسؤول عن المقاطعة الغرض من ذلك هو امتصاص دماء المواطنين وابتزازهم بالقوة سواء تعلق الأمر بالبناء أو الباعة المتجولين وبهذه الطريقة يتلقى الرشوة من المواطنين الأبرياء وبالتالي يلعب دور الوسيط بين المخالفين للقانون و المسؤول عن المقاطعة في الحصول على مال الحرام.
    ان مثل هذه التصرفات المشينة لا تليق بعون السلطة فيجب على السيد العامل الجديد وقف هذا النزيف الذي أصبح يهدد ساكنة زاكورة وتطبيق القانون في وجه كل من سولت له نفسه التلاعب بالمسؤولية الملقاة على عاتقه في نظري يجب معاقبة هذا العون وإيقافه عن حده ليكون عبرة لأمثاله..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى