الانسجة الجمعوية بالجنوب الشرقي تنظم يومين دراسين حول : اي دور لمنطقة درعة تافيلالت في اطار الجهوية المتقدمة ” يومي 08 و 09 مارس 2013 بورزازات

0 25


استمرارا للدينامية الاقتراحية و الترافعية التي انخرطت فيها الانسجة الجمعوية للجنوب الشرقي والتي توجت باقرار جهة درعة “تافيلالت”، وسعيا وراء الاحاطة بالمؤهلات الطبيعية،الاقتصادية، الثقافية و البشرية و كذا البنيات الاساسية التي تزخر بها منطقة درعة، و تأكيدا على اهمية التشخيص للوقوف اساسا على الاشكالات و المعيقات التنموية لدرعة تافيلالت كمشروع جهة، وتعميقا للنقاش القانوني و التشريعي القائم حول الجهوية الموسعة بالمغرب.

فإن الانسجة الجمعوية بالجنوب الشرقي ( ورزازات، زاكورة، تنغير، الراشدية) تواصل انخراطها الواعي في هذا الورش بالانفتاح و التفاعل مع الفاعلين السياسيين، النقابيين، الاكاديميين و الجمعويين، اضافة الى الهيئات المنتخبة و المصالح الخارجية، و تفتح النقاش من اجل تملك اكثر لما تؤسس له الجهوية الموسعة من تحولات في افق مغرب متوازن تنمويا و مجاليا، وذلك بتنظيمها ليومين دراسيين تحت عنوان “اي دور لمنطقة درعة تافيلالت في اطار الجهوية المتقدمة ” يومي 08 و09 مارس 2013 بقصر المؤتمرات بورزازات. ويستمد هذا اللقاء راهنيته من عدة اعتبارات والمستجدات التي تعرفها الساحة الوطنية الرامية الى تفعيل الجهوية المتقدمة اساسا:
مقتضيات الدستور الجديد للمملكة .
مصادقة الحكومة على قانون مبادئ تحديد الدوائر الترابية .
تقديم المجلس الاقتصادي والاجتماعي لورقة تاطيرية حول نموذج التنمية الجهوية للاقاليم الجنوبية استعداد مجلس النواب في اطار المخطط الشريعي لمناقشة القانون المنظم للجهة.

خالد بلبعير

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.