الرئيسية | مقالات - عمود زاكورة بريس | رقية…بأي ذنب قتلت؟
رقية…بأي ذنب قتلت؟

رقية…بأي ذنب قتلت؟

الحسين هرموش -رئيس جمعية شباب الغد للتنمية

الحسين هرموش -رئيس جمعية شباب الغد للتنمية

مادا انا بقائل وأي الكلمات اختار وأي المفردات أدون فوا لله القلب لفراقك لحزين والعين لرحيلك لتدمع, ما الدنب الدي اقترفته؟ هل الاستشفاء أصبح دنيا وجريمة في هده المدينة ؟  لقد  تلقينا نبا وفاة و استشهاد الأخت المناضلة المعطلة قيد حياتها رقية العبدلاوي بألم واسى شديدين  ولأننا نؤمن بالقدر خيره وشره لا يسعنا إلا أن نرفع اكف الضراعة للمولى عز وجل ان يتغمد الفقيدة بواسع رحمته ويرزق أهلها الصبر والسلوان لكن دلك لا يمنع من الوقوف عند أسباب هدا الفاجعة التي تتكرر في كل وقت وحين ويا  حسرة فسبب فقداننا لرقية سبب يخجل اللسان عن دكره في زمن تتغنى فيه الدولة بانجازاتها وتحسن ظروف عيشنا وتعميم نظام رميد  عن اي انجازات يزمرون؟ وعن أي ظروف هم يطبلون؟وعن اي رميد هم يهللون في مستشفيات اصبحت مجازر نفقد فيها ابناءنا واحدا تلو الاخر؟ عليكم ان تخجلوا وتصمتوا بل وتقدموا استقالتكم ودلك اضعف الإيمان فلو كانت مستشفياتكم ومصحاتكم صالحة كما تدعون و تفترون ما فقدنا أختا عزيزة في ريعان شبابها ناضلت من اجل شغل تضمن به عيش كريم لها ولأهلها ولأنكم تجار قتل وموت فقد منحتموها بدل دلك نعشا.نعشا ترك لنا جرحا عميقا لن يندمل.فقد توفيت رقية وجنينها نتيجة جريمة مغلفة في اطار غياب الطبيب المسئول لأنه غير حاضر آنذاك   والحقيقة انه لم يغب بل ضميره الذي غاب وغابت معه ضمائر المسئولين   تاركين امراة غارقة في دماءها حتى فارقت الحياة هي وجنينه اي قلب هدا و اي ضمير داك الذي  تملكون.صحيح حالة رقية تحصيل حاصل لوضعية صحية هشة  متدهورة نادينا الضمائر الحية للتحرك لكن لا حياة لمن تنادي  وصحيح كذلك حالة رقية  ليست الأولى ولن تكون الأخيرة إن لم يستجمع هدا الشعب قواه ليعلنها صراحة اما  إن يعيش كريما او يموت عزيزا فزمن الصمت قد ولى.ختاما تحية المجد و الخلود لشهداء هدا الوطن الجريح وتعازينا الحارة لأسرة الفقيدة وإنا  لله وإنا إليه راجعون…  

 

5 تعليقات

  1. سالم لعناية

    شكرا أخي الحسين الله يحفطك إنا لله وإنا إليه راجعون

  2. إنا لله وإنا إليه راجعون

  3. انا لله وان اليه راجعون

  4. وا لله القلب لفراقك لحزين والعين لرحيلك لتدمع انا لله وان اليه راجعون^^^^صديقة في الدراسة^^^^

  5. فاطمة العبدلاوي

    لك جنات الخلد والفردوس الاعلى انشاء الله …… ونقسم دمك لن يهدر … و الويل كل الويل لكل من تواطأ في مقتلك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى