رئيس جماعة اولاد يحيى خارج القانون وعامل الاقليم يتدخل

2 30

على اثر الخطأ الذي ارتكبه رئيس جماعة اولاد يحيي لكراير السيد “القادري مولاي رشيد ” لعدم عقده دورة أكتوبر في الأسبوع الأول وعقد دورة أخرى غير قانونية يوم 18 أكتوبر والتي افتتحها الرئيس وتدخل قائد المنطقة بتلاوة القانون المنظم للدورات الذي ينص على إجراء الدورة في الأسبوع الأول، وأن هذه الدورة تعتبر خرق قانوني وهو الامر الذي نشب حوله شجار بين أغلب أعضاء المجلس مع الرئيس على ما آلت إليه الجماعة والتي أعتبرها أعضاء المجلس خروقات قانونية وسوء للتدبير والإقصاء الممنهج والقرارات الانفرادية للرئيس .
وفي يوم الجمعة 21 اكتوبر تم استدعاء بعض اعضاء المجلس من طرف عامل صاحب الجلالة على اقليم زاكورة  الى عقد  اجتماع مع رئيس الجماعة  تحت إشراف رئيس قسم الجماعات المحلية وخلال هذا الاجتماع تم الوقوف على الوضع التي تعيشة الجماعة   وناشد أعضاء  من المجلس عامل الاقليم للتدخل العاجل والفوري لانقاد الجماعة على اعتبار أن الجماعة تحتضر جراء سوء التسيير والتدبير وغياب للتواصل من طرف الرئيس .
واضافت المصدر أنه تم استدعاء أعضاء المجلس لدورة استثنائية يوم الأربعاء 26 اكتوبر على الساعة العاشرة وبعد نقاش مستفيض طال لأزيد من خمس ساعات تم خلاله رفض التصويت بالأغلبية على الميزانية كما هدد بعض أعضاء المجلس بالاستقالة في حالة استمرار  الوضع على ما هوعليه من خروقات وتزوير بعض المحاضر وسوء التسيير والتدبير

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

2 تعليقات

  1. Lucifier يقول

    كل هدا لأن تلك المدعوة هند كنانة التي تنحدر من منطقة اكادير وزوجة عبد الغفور عناب لم تنجح في الانتخابات و ليس هناك لا سوء تدبير لا أي شيئ من هدا القبيل !

  2. HASSAN EL AMRANI يقول

    انها اكدوبة الصحافة الاسترزاقية مقال استرزاقي يا كاتب المقال كم هو الثمن الدي تلقيته لكي تمرر رسائل سياسية انها اللعبة السياسية ومخلفات الانتخابات البرلمانية جماعة اولاد يحيى في احسن حال وكلامك لا شيء صحيح منه كاتب المقال الحقيقي هو معروف وليس الاسم المستعار

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.