تأجيل الدورة 19 للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش نتيجة الوضع الصحي المتأزم في العالم

0 25

 

أعلنت مؤسسة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش صباح اليوم الثلاثاء، عن تأجيل الدورة 19 للمهرجان إلى موعد لاحق نتيجة الوضع الصحي العالمي، مضيفة أن الدورة الرابعة من ورشات الأطلس التابعة للمهرجان ستجري بصيغة رقمية من 22 إلى 25 نونبر 2021، بدعم من “نيتفليكس” شريك البرنامج منذ إطلاقه في 2018.

حيث أكدت المسؤولون عن المهرجان في بلاغ رسمي أنه “من أجل مواصلة دعم السينما في القارة الإفريقية والعالم العربي، ستبقي المؤسسة على برنامج (تطوير الصناعة والمواهب) التابع للمهرجان”، مضيفة أن مهمة منصة “الصناعة السينمائية” التابعة للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش تتمثل في مواكبة جيل جديد من صناع الأفلام المغاربة والعرب والأفارقة من خلال تقديم استشارات حسب الطلب، وعرض مواهبهم على المستوى الدولي من خلال سوق الإنتاج المشترك”.

فيما أشار نفس المصدر إلى أنه تم هذه السنة اختيار فائزين اثنين بجوائز دعم مرحلة ما بعد الإنتاج لورشات الأطلس للمشاركة في مسابقة أسبوع النقاد الدولي بمهرجان كان، ويتعلق الأمر بـ “زوجة حفار القبور”  “La femme du fossoyeur” من إخراج ” لخضر أحمد”، العمل الذي تم تصويره ب”جيبوتي”، و “ريش” “Feather ” للمصري “عمر الزهيري”.

و أردف البلاغ أنه بالنسبة لفيلم “شد الحبل” ” “Tug of war” للمخرج التنزاني “أميل شيفجي”، فقد جرى عرضه الدولي الأول بالمهرجان الدولي للفيلم “بتورونتو”.

فيما تابع البلاغ أنه خلال السنة الماضية، وبالإضافة إلى الجائزة الممنوحة لفيلم “ريش”  “Feathers”، كما عادت جائزة “أرتينيكو” الدولية للقناة الفرنسية الألمانية “آرتي” بمشروع الفيلم قيد الإنجاز “بيننا” ” Parmi nous  ” ل”صوفيا علوي” من المغرب، بينما عادت جائزة الأطلس لمرحلة ما بعد الإنتاج لقيلم “بزوغ في الليل” “Rising up at night” ل”نيلسون ماكينغو” من “الكونغو الديمقراطية”.

وأشارت المؤسسة إلى أنه من خلال الدورة الرابعة لورشات الأطلس، يواصل المهرجان الدولي للفيلم بمراكش تطوير تجاربه لاكتشاف المواهب السينمائية الجديدة في إفريقيا والعالم العربي،

 

 

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.