بحضور رئيس الحكومة الجديد..التجمع الوطني للأحرار يستضيف الوزراء الجدد المنتمين للحزب بمكتبه السياسي

0 33

إستضاف مقر حزب التجمع الوطني للأحرار، الوزراء الجدد في الحكومة و المنتمين للحزب بالمكتب السياسي، حيث يتعلق الأمر بكل من : بشكيب بنموسى، محسن الجزولي، نبيلة الرميلي، محمد صديقي و فاطمة الزهراء عمور، كما يعتبر هذا الإجتماع هو الأول بعد الإنتخابات الأخيرة و الذي يعقده المكتب السياسي للحزب بعد تعيين جلالة الملك رئيس الحكومة الجديد.

حيث ذكر البلاغ بأن هذا اللقاء كان مناسبة لإستحضار بإسهاب و عمق نص الخطاب الملكي السامي الذي ألقاه جلالة الملك محمد السادس، بمناسبة افتتاح الدورة الأولى من السنة الأولى من الولاية التشريعية الحادية عشرة، منوهين بمضامينه و مختلف التوجيهات التي قدمها الملك للحكومة و البرلمان. 

أما فيما يخص الانتخابات الأخيرة، فقد كشف المصدر ذاته، بأن أعضاء المكتب السياسي عبروا عن إرتياحهم بخصوص النتائج التي حققها الحزب خلال كل الاستحقاقات التي شهدتها المملكة خلال هذه السنة، آخرها انتخاب أعضاء مجلس المستشارين، مجددين التأكيد على أن الحزب سيعمل كل ما في جهده للوفاء بالالتزامات التي تعهد بها خلال مختلف المحطات التواصلية مع المواطنين. 

كما تقدم أعضاء المكتب السياسي، بالشكر إلى وزراء الحزب الذين شاركوا في الحكومة السابقة، مستحضرين النتائج الإيجابية التي حققوها في القطاعات التي كانوا على رأسها، كما وجهوا خالص شكرهم إلى المنسقين الجهويين الإقليميين، و الهيئات الموازية، على انخراطهم المتواصل خلال مختلف المحطات التي عرفها الحزب، في أفق تعزيز مكانته في النسيج الحزبي الوطني. 

و تجدر الإشارة إلى أن  أعضاء المكتب السياسي قد هنئوا الوزيرات عضوات الحكومة الحالية، منوهين بإشرافهن على قطاعات مهمة، كما أكدوا على حجم المشاركة النسائية في الحكومة، و الذي يُعزز جهود بلادنا للسير في أفق تحقيق المناصفة، كذلك تعزيز حضور النساء في مختلف المؤسسات الدستورية. هذا و قد رحب المكتب السياسي بالوزراء الجدد الذين حظوا بالثقة الملكية السامية، و هو ما يبرز انفتاح الحزب على طاقات من مختلف المجالات.

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.