فاطمة الزهراء عمور وزيرة السياحة و الصناعة التقليدية و الإقتصاد الإجتماعي و التضامني تكشف أن نسبة استرجاع المغرب للسياح بلغت 80 في المائة

0 100

كشفت فاطمة الزهراء عمور، وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والإقتصاد الإجتماعي والتضامني، أن نسبة استرجاع المغرب للسياح بلغت 80 في المائة حتى متم شهر أكتوبر الماضي مقارنة مع ذات الفترة من سنة 2019، متجاوزة بذلك نسبة الاسترجاع العالمي التي أعلنت عنها المنظمة العالمية للسياحة والمحددة في 70 في المائة.

حيث قالت “عمور” أثناء حلولها اليوم الثلاثاء على جلسة الأسئلة الشفهية بمجلس المستشارين، أن وزارتها تشتغل على المدى المتوسط والطويل في أفق تمكين المملكة من بلوغ هدف 26 مليون سائح سنة 2030.

بالموازاة مع ذلك أفادت الوزيرة، أنه يجري تسريع ورش إصلاح منظومة تصنيف مؤسسات الإيواء السياحي، حتى تلائم المعايير الدولية المتطورة، كما من شأن الإجراء الجديد تنظيم الإيواء غير المهيكل وتوسيع الطلب مع تحسين الخدمات المقدمة للسياح الوافدين على المغرب.

وأضافت أن المنظومة الجديدة لا تستهدف فقط الشق المتعلق بالبنايات، لكنها تضع العنصر البشري ضمن انشغالاتها.

وبخصوص السياحة القروية، سجلت المسؤولة الحكومية أن عمل الوزارة في هذا الاتجاه يرتكز على محورين، يتعلق الأول بإعداد دراسات ووضع برامج لتثمين المؤهلات السياحية في العالم القروي عبر الشركة المغربية للهندسة السياحية مع إشراك المؤسسات المحلية وفي مقدمتها الجماعات الترابية، ثم المحور الثاني المتعلق بإحداث شراكات بغية تنفيد البرامج المسطرة وضمنها الإتفاقيات المبرمة في وقت سابق والتي يتم تسريعها على مستوى عدد من الجهات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.