تفاصيل إختفاء تلميذة قاصر بإبن أحمد نواحي السطات

0 37

تمكنت عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بمدينة إبن أحمد سرية و جهوية سطات، أمس الإثنين، من فك لغز إختفاء تلميذة قاصر تنحدر من الجماعة الترابية عين الضربان نواحي سطات في ظروف غامضة.

فقد أسفرت التحريات المعمقة، التي باشرتها مصالح الدرك الملكي، عن الإهتداء إلى مكان تواجد القاصر المختفية، بعد العثور عليها بمدينة المحمدية.

و أفادت المصادر نفسها، بأن التلميذة القاصر، كانت قد غادرت صبيحة يوم السبت الماضي، المنزل دون إخبار أفراد أسرتها، و توجهت إلى مدينة الدار البيضاء، بحثا عن عمل لتحسين ظروف عيشها و معاشها، ليتأكد أنها إستقرت عند إحدى صديقاتها بمدينة المحمدية.

و أوضحت ذات المصادر، بأن التلميذة القاصر المختفية، علمت أنها مبحوث عنها، عبر تتبعها لوسائل الإعلام، و هو ما جعل صديقتها، تتعاون مع السلطات الأمنية، و كذلك مع عائلة التلميذة، عبر إخبارها للجميع، يوم أمس الإثنين، الموافق ل 13 ماي الجاري، بأن القاصر المختفية تتواجد بالمحمدية، حيث جرى إنتقال فرقة من الدرك الملكي، إلى مدينة المحمدية لتتسلم القاصر المختفية.

و أوردت المصادر، أنه جرى نقل القاصر، نحو مركز الدرك الملكي بمدينة إبن أحمد، قصد الإستماع إلى إفاداتها في محضر، بحضور ولي أمرها، قبل إخضاعها للخبرة الطبية الشرعية، التي أكدت سلامتها، حيث إلتحقت بأفراد عائلتها، المقيمة نواحي عاصمة الشاوية ورديغة سطات.

وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.