أساتذة التعليم الابتدائي يرفضون مذكرة لمديرية زاكورة

3 780

أعرب أساتذة التعليم الابتدائي بالمديرية الإقليمية لزاكورة عن تفاجئهم بمراسلة أصدرتها المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية، تدعو من خلالها مدراء المؤسسات التعليمية إلى عدم تحويل الأساتذة بين الفرعيات، وعدم إسناد الأقسام الإشهادية إلى الأساتذة المتعاقدين.

هذه الخطوة اعتبرها “الأساتذة الرسميون” “حرمانا لهم من الانتقال إلى الفرعيات بعد انتظار طويل”، كما اعتبروها “تجاوزا خطيرا وتدخلا في شؤون المديرين، باعتبارهم المسؤولين عن تدبير الشأن الداخلي للمؤسسات التعليمية وتوزيع الأساتذة على الوحدات المدرسية بناء على معايير، كالأقدمية والسن”.

في غضون ذلك، أعربت التنسيقية الوطنية لأساتذة التعليم الابتدائي والثانوي الإعدادي حاملي الإجازة عن استنكارها ورفضها للمذكرة الإقليمية الصادرة عن المديرية الإقليمية لزاكورة، والتي تدعو المديرين إلى عدم تحويل الأساتذة بين الفرعيات بعد التحاق الأساتذة المتعاقدين، وعدم إسناد الأقسام الإشهادية إلى الأخيرين.

ورفضت التنسيقية ذاتها ما اعتبرته “حرمان الأساتذة الرسميين من الانتقال إلى المركزيات بعد انتظار طويل، والتشكيك في كفاءة الأساتذة المتعاقدين الذين اجتازوا المباراة بنجاح”، داعية كافة الأساتذة المتضررين إلى إرسال تظلمات إلى المديرية الإقليمية، والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة درعة تافيلالت.

وتوعد الأساتذة المتضررون بالقيام بأشكال نضالية غير مسبوقة “ردا على هذا التجاوز الخطير”، والطعن في المذكرة التي اعتبروها “غير قانونية ولا تستند إلى أي مراجع”، مطالبين مدير أكاديمية جهة درعة تافيلالت ووزير التربية الوطنية بالتدخل العاجل لإنصافهم. وقالت مراسلة مكتوبة من طرف المدير الإقليمي لزاكورة وموجهة إلى رؤساء مؤسسات التعليم الابتدائي بالإقليم، “إن تكليف الأساتذة المتعاقدين بالمؤسسات التعليمية جاء لتخفيف الاكتظاظ وفك الأقسام المشتركة وتعويض الحالات الطارئة”. وتابعت المراسلة ذاتها: “المرجو احترام المعايير المعتمدة من طرف المديرية الإقليمية الواردة في العرض التواصلي بتاريخ 21 يناير 2017، وعدم تحويل الأساتذة بين الوحدات المدرسية، وتفادي إسناد الأقسام الإشهادية إليهم، والعمل على مصاحبتهم وتأطيرهم”.

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

3 تعليقات

  1. مواطن يقول

    ﻻ داعي لهذه الضجة بل جاءت المذكرة للحفاظ على الاستقرار ومصلحة التلميذ وتعيينات المتعاقدين ما هي إلا مؤقتة.

    1. غيور يقول

      اية ضجة يبدو أنك بعيد كل البعد عن مجال التعليم / اطلع جيدا على الموضوع وكل ملما بالقوانين قبل التعليق / لو أحسست بحجم الظلم لما قلت ما قلته

  2. نظرية الغباءات المتعددة يقول

    المذكرة المشؤومة تهدف إلى: خفض مردودية المتمدرسين واحتقار الأساتذة الممارسين و السطو على صلاحيات المديرين و التنقيص من قيمة الأساتذة المتعاقدين، هذا هو الإصلاح و إلا فلا أيها الزاكوريون.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.