كيف يمكن اكتشاف أماكن كاميرات التجسس داخل الغرفة التي تؤجرها عبر الإنترنت

0 51

هناك الكثير من الطرق للبحث عن كاميرات التجسس داخل الفنادق والغرف التي تؤجرها عبر الإنترنت عندما تقرر السفر إلى أماكن مختلفة،ـ منها الطرق التقليدية وأخرى بالاعتماد على أدوات التقنية، ومن أبرز الطرق العادية التى يمكن متابعتها عند الوصول إلى الغرفة أو الفندق الذى تم تأجيره عبر الإنترنت هى البحث فى غرفة المعيشة وتحديدًا عند مروحة السقف أو مستشعر الدخّان أو ما شابه، وذلك لأن الموضع الرئيسى لهذه الأجهزة هو الموضع المقابل للشخص والذى يتمكن من كشفه بشكل كاف.

يمكن لهذه الكاميرات الصغيرة أن تختبئ بسهولة فى التماثيل الموجودة لديكور الغرفة أو داخل إطارات اللوحات أو حتى أسفل الأرفف، ويجب على المستخدم أن يبحث أيضًا عن أي شيء موضوع في مكان غريب أو أى منافذ غريبة داخل الحائط، وتغطية أي جهاز مشكوك فيه بعد فصله بقطعة قماش.

هناك طرق أخرى حديثة لاكتشافها من خلال تقنيات الموبايل أو غيرها، حيث يمكن استخدامها فى التعرف على أماكن وضعها ليلا أثناء غلق الضوء وأبرز الطرق هى :

1 الاعتماد على تطبيق مثل Fing لمعرفة جميع الأجهزة المتصلة بشبكة الواى-فاى، وذلك لأن كاميرات التجسس عادة ما تكون متصلة بالإنترنت لرفع وتخزين المحتوى، وكل ما يحتاجه الشخص هو توجيه الهاتف اتجاه المكان الذى يشك فى وجود أجهزة تصوير فيه ” كاميرا التجسس” وفى حالة وجودها ستظهر مباشرة على تطبيق الهاتف، خاصة أن كاميرا الهواتف تستطيع رؤية الأشعة تحت الحمراء ليلا.

2 تنزيل تطبيق لمسح أي جهاز للتسجيل بالغرفة هناك تطبيقات يمكن تنزيلها تقوم بالبحث عن الترددات التي تستخدمها أجهزة التسجيل. Detectify و Radarbot وتقوم بالعثور على الكاميرات الخفية السرية بالقرب منك مجانا.

و هنا لابد أن نشير إلى أنه يمكن لأى شخص أي يحصل على كاميرات التجسس بسهولة من خلال بحث سريع عبر منصة أمازون وهناك نماذج وأشكال مختلفة من الكاميرات الخفيه للتجسس، وذلك يتضمن كاميرات على شكل أقلام، أو إطارات لوحات، أو ساعات مكتبية، والمزيد.

تبدأ أسعار تلك الكاميرات الخلفية عند عشرة دولارات فقط، ولذلك فإن مسؤولى الغرف الفندقية أو مؤجرى المنازل والغرف عبر خدمات مثل Airbnb وغيرها قد يميلون لاستخدامها لتسجيل كل ما يحدث داخل المكان، وهو ما يعرض خصوصية وأمان المستخدم للخطر. كاميرات التجسس، كشف كاميرات التجسس ، كيف يمكن كشف كاميرات التجسس.

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.