مدينة تنغير تحتضن المعرض الجهوي للماء في نسخته الأولى

0 257

تحتضن مدينة تنغير، يومي 20 و 21 يناير الجاري، فعاليات المعرض الجهوي للماء بجهة درعة تافيلالت في نسخته الأولى، تحت شعار “عقدة الفرشة المائية: آلية للتدبير التشاركي والمندمج للموارد المائية الجوفية بالواحات”، بتنظيم من وكالتي الحوض المائي لكير-زيز-غريس و درعة واد نون، وتحت إشراف وزارة التجهيز و الماء. 

وبحسب المنظمين، فإن افتتاح هذه الدورة سيعرف مشاركة كل من نزار بركة وزير التجهيز والماء، ووالي جهة درعة تافيلالت، وعامل إقليم الرشيدية، وعامل إقليم تنغير، ورئيس جهة درعة تافيلالت، ومجموعة من الضيوف الممثلين لمختلف القطاعات المعنية بقطاع الماء، بالإضافة إلى منتخبين وبرلمانين وممثلي القطاعات الحكومية والمؤسسات العمومية، وهيئات المجتمع المدني بالجهة.

ويتضمن برنامج هذه الدورة تنظيم ندوات وورشات، بالرواق الذي سيجهز لاستقبال المعرض، والتي من المنتظر أن تناقش مجموعة من المواضيع المرتبطة بتدبير الموارد المائية بواحات جهة درعة-تافيلالت خاصة الموارد المائية الجوفية، بمشاركة باحثين ومختصين في مجال الماء. كما ستتطرق للتدخلات الاستراتيجية للقطاعات المعنية بالماء.

ويهدف هذا المعرض الجهوي إلى اطلاع المواطن على مهام وكالتي الحوض المائي لكير-زيز-غريس ودرعة واد نون والشركاء المؤسساتيين المتدخلين في قطاع الماء، علاوة على التحسيس والتعريف بأهمية الموارد المائية وضرورة المحافظة عليها، مع خلق جسر للتواصل على المستوى الجهوي حول إشكاليات تدبير ندرة الموارد المائية.

كما يروم المعرض كذلك إلى التحسيس بدور المجتمع المدني في التدبير المعقلن للموارد المائية، بالإضافة إلى التعريف بأنشطة الوكالة والشركاء من أجل التحسيس والتوعية، وتفعيل سياسة القرب، علاوة على إدراج المقاربة التشاركية.

وتجدر الإشارة إلى أنه سيتم تتنظيم حملة تحسيسية بواحة تودغى بإقليم تنغير تحت شعار “كل قطرة مهمة”، على هامش هذا المعرض الجهوي الذي يأتي تنظيمه تزامنا مع انعقاد المجلس الإداري لوكالة الحوض المائي لكير-زيز-غريس برسم دورة سنة 2022.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.