تصعيد جديد في كليات الطب و الصيدلة العمومية بالمغرب

0 797

تصعيد جديد في كليات الطب و الصيدلة العمومية بالمغرب. فقد قرر طلبة هذه الكليات تنظيم مسيرة وطنية بيضاء يوم الجمعة 19 يناير الجاري، من أمام وزارة الصحة و الحماية الاجتماعية إلى ساحة البرلمان، وذلك رفضا لما أسموه بالوضعية الكارثية التي يعيشونها داخل منظومة التكوين الطبي والصيدلي بالكليات العمومية بالمغرب.

و تأتي هذه المسيرة بعد مرور ما يقرب من شهر على دخول الطلبة في إضراب مفتوح، شمل الدروس النظرية والتداريب الاستشفائية.

و قال بيان للجنة، إن كلا من وزارة الصحة والحماية الاجتماعية ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، قد قامتا بطرح مقترح محضر اتفاق مبني أساسا على وعود تم تقديمها في اجتماعات سابقة دون العمل على تنزيلها بشكل فعلي، و تجديد إعطاء أسقف زمنية لا تخرج من إطار مقاربة التأجيل الممنهجة منذ سنتين. وعبر الطلبة عن رفض هذا المحضر بالإجماع المطلق، لتلحقه مقاطعة ناجحة لامتحانات الأسدس الأول بنسبة 100% بكافة كليات الطب والصيدلة العمومية الإحدى عشرة، والتي تعتبر سابقة في تاريخ الجامعات المغربية من حيث عدد الكليات المنخرطة ونسبة النجاح، يورد بيان لجنة الطلبة.

الاحتجاجات في كليات الطب و الصيدلة مرتبطة بتراجع الوزارتين الوصيتين عن الحوار بدل الاستجابة للملف المطلبي، يؤكد المحتجون.

و على رأس نقط الملف المطلبي، القرار الوزاري القاضي بتقليص سنوات التكوين الطبي من 7 إلى 6 سنوات والرفع المستمر من عدد الوافدين الجدد وجودة التكوين، إضافة إلى انعدام معطيات قطعية ورسمية بخصوص السلك الثالث، وأي التزامات مباشرة ومحددة بخصوص الوضعية الاجتماعية و المادية للطلبة.

وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.