الأساتذة الموقوفون يعتصمون أمام مقر أكاديمية مراكش

0 501

أعلن عدد من الأساتذة الموقوفين بجهة مراكش آسفي، مساء أمس الإثنين 26 فبراير الجاري، عن دخولهم في إعتصام أمام الأكاديمية الجهوية لوزارة التربية الوطنية و التعليم ألأولي و الرياضة بمراكش، رفضا للتوقيفات التي طالتهم.

و قال الأساتذة المعتصمون، في إخبار نشروه على الصفحة الفيسبوكية الرسمية “للتنسيقية الوطنية للأساتذة و أطر الدعم المفروض عليهم التعاقد جهة مراكش آسفي” : “نعلن نحن مجموعة من الأساتذة و أطر الدعم الموقوفين تعسفا بجهة مراكش آسفي عن دخولنا في إعتصام الآن أمام مقر الأكاديمية بمراكش”.

و أوضح الأساتذة المحتجون أن هذه الخطوة تأتي “رفضا للتوقيفات التعسفية و الإنتقامية في حقهم و حق جميع الموقوفين تعسفا، و رفضا للعقوبات الإنتقامية الجاهزة و رفضا للمجالس التأديبية الفاقدة للشرعية”.

يأتي هذا بعدما دعا التنسيق الوطني لقطاع التعليم عموم الأساتذة إلى حمل الشارة الحمراء طيلة الأسبوع إحتجاجا على توقيف زملائهم، مع تجسيد وقفات جهوية و الإستعداد لوقفة ممركزة أمام البرلمان، يوم الأحد 3 مارس 2024.

جاءت كل هذه التطورات، بعدما شرعت وزارة التربية الوطنية وزارة التربية الوطنية و التعليم الأولي و الرياضة، منذ يوم الإثنين 19 فبراير الجاري، في توزيع العقوبات التأديبية، بين التوبيخ و الإنذار، على الأساتذة الموقوفين تمهيدا لسحب التوقيفات، فيما تم إستثناء بعضهم بغرض عرضهم على المجالس التأديبية، و هو ما جر بنموسى للمساءلة البرلمانية، و أثار غضب هيئات حقوقية و أثار دعوات جديدة للإحتجاج.

وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.