تارودانت..إنطلاق فعاليات الموسم السنوي “تامصريت”

0 139

إنطلقت أمس الإثنين، بساحة باب الخميس بتارودانت، فعاليات الموسم السنوي “تامصريت”، الذي ينظم خلال النصف من شهر رمضان الأبرك.

و يسعى هذا الحدث التي تنظمه جماعة تارودانت، بشراكة مع الغرفة الجهوية للصناعة التقليدية لسوس ماسة، و المديرية الإقليمية لوزارة الشباب و الثقافة و التواصل (قطاع الثقافة)، إلى المساهمة في خلق دينامية إقتصادية و سياحية، تجعل من المدينة رافعة أساسية للتنمية.

و يشكل تنظيم هذا الموسم، رافدا حيويا للإسهام في الترويج للصناعات و الحرف التقليدية المحلية و الجهوية و الوطنية، و خلق أنشطة مدرة للدخل، و إنعاش الحركة السياحية الداخلية.

و بالمناسبة، قال النائب الثاني لرئيس الغرفة الجهوية للصناعة التقليدية لسوس ماسة، سمير الشهب، في تصريح للصحافة، أن تنظيم هذا الموسم السنوي، يشكل فرصة للتعريف بمختلف إبداعات قطاع الصناعة التقليدية، و إبراز الدور الهام الذي يضطلع به الصناع التقليديون من أجل الحفاظ على الموروث المغربي الأصيل.

و أضاف أن هذا الموسم الديني و الإجتماعي و الإقتصادي، يعرف هذه السنة حضور مجموعة من العارضين، خصوصا مبدعي الأواني الخزفية التي تميز الموسم، و الذي يفوق عددهم 170 عارضا من مراكش، تطوان، ورزازات، مكناس، و آسفي.

من جانبهم، أعرب عدد من الصناع في تصريح مماثل، عن سعادتهم بمشاركتهم في فعاليات هذا الموسم السنوي، الذي تتميز به مدينة تارودانت، مؤكدين أن تنظيم هذا الملتقى، الذي يجمع ما بين ما هو ثقافي و سياحي و إقتصادي، يتيح لهم فرصة تحريك قاطرة النمو الإقتصادي المحلي.

و حسب المنظمين، فإن هذه التظاهرة الدينية و الثقافية، أصبحت تضطلع بدور أساسي في الرواج التجاري، إذ تحظى بأهمية كبيرة لدى ساكنة المدينة و النواحي، بإعتبارها موعدا سنويا تعرض فيه آخر إبداعات صناع الفخار القادمين من مختلف مناطق المملكة.

وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.