إقتناء ملابس العيد تنعش أسواق و متاجر مراكش

0 71

تشهد مختلف الأسواق و المناطق التجارية بمراكش إنتعاشة ملحوظة هذه الأيام مع إقتراب عيد الفطر، و تهافت الأسر على إقتناء ملابس العيد للاطفال، رغم موجة الغلاء التي أثقلت كاهل الأسر و أثرت على قدرتهم الشرائية.

و مع إقتراب حلول عيد الفطر تتجند الأمهات بمدينة مراكش كغيرها من المدن، من أجل إقتناء بدلات لأطفالهن تليق بالحدث، إلا أن الملفت في الأمر هو أنه في رحلة البحث عما يناسب أطفالهن من الملابس، لا يقصد البعض منهن محلات بيع ملابس الأطفال الجديدة فقط، بل يلجأن أيضا إلى أسواق بيع الملابس المستعملة، سواء عن قناعة أو إضطرار بسبب غلاء الأسعار.

و فيما يجد الآباء و الأمهات في الاسواق المعتادة ضالتهم، و حتى في محلات بيع المستعمل، في ظل ترديد الباعة لعبارة “راه كولشي غلا” في إشارة لموجة الغلاء التي يعرفها المغرب منذ شهور، يقصد العديد منهم المحلات الكبرى خصوصا المحلات التي صارت توفر سلعا بأسعار منخفضة على غرار العلامات التركية.

و رغم الأزمة الراهنة و غلاء الأسعار، إلا أن مختلف الأسواق بمراكش تعرف حاليا رواجا ملفتا قبيل عيد الفطر، خصوصا محلات بيع الملابس التقليدية و محلات بيع ملابس الاطفال الذين ينتظرون المناسبة دوما، من أجل الحصول على “حوايج العيد” مهما كانت الظروف.

وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.