طفل يلفظ أنفاسه بسبب لسعة عقرب بزاكورة

1 2

لقي طفل ذو أربعة سنوات مصرعه إثر لسعة عقرب سامة بدوار تاغبالت بزاكورة، الطفل نقل إلى المستوصف الجماعي بتاغبالت لكنه ولسوء الحظ وجدته أسرة الطفل مقفلا، وبدون أي ممرض أو طبيب، بعدها توجهت الأسرة إلى المستوصف الجماعي بتازارين لتلقي علاج ضد اللسعة لإنعدام مصل معالج لمثل هذه اللسعات.

وفاة الطفل، عرفت استنكارا من طرف الساكنة، حيث صرح أحد السكان أن الوفاة ناجمة عن معاناة شديدة مع أعراض لسعة عقرب وفي غياب تام لأدنى الإسعافات الأولية بمستوصف المنطقة.

وقد سبق وأن لقي رضيع مصرعه بدوار أيت حدو بالجماعة نفسها في رمضان المنصرم بلسعة عقرب دون تدخل أو إسعافات أولية بالمستوصف الجماعي.

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

تعليق 1

  1. Hamid Hakou يقول

    اللهم إن هذا لمنكر،جماعة تغبالت مهمشة من جميع الجوانب، فهي تعاني من مشكل الماء الصالح للشرب،كما تتوفر علی مستوصف بدون ممرض ولا طبيب،كفی من اللامبالاة!!!؟؟؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.