الرئيسية | أخبار محلية | النسيج الجمعوي بتنغير يلتحف الأخضر في اليوم العالمي للبيئة
النسيج الجمعوي بتنغير يلتحف الأخضر في اليوم العالمي للبيئة

النسيج الجمعوي بتنغير يلتحف الأخضر في اليوم العالمي للبيئة

النسيج الجمعوي بتنغير يلتحف الأخضر في اليوم العالمي للبيئة

tinghir-1حسن آعبدي
التحفت من جديد قاعة المركب الاجتماعي والتربوي بتنغير مساء يوم الأربعاء 05 يونيو 2013، عباءة خضراء بمناسبة اليوم العالمي للبيئة بتنظيم الحفل الختامي لمشروع ‘’ إشراك المجتمع المدني في الشأن المحلي البيئة نموذجا ‘’ من طرف فيدرالية الجعيات التنموية بتنغير بشراكة مع جمعية أمزان، ;بلدية تنغير، ومؤسسةfons catalan de- cooperacio al desenvolupament – وجمعية شباب فن بلا حدود.
تزينت القاعة بلافتات وشعارات خضراء تمس علاقة التنمية والرياضة والتربية والتعليم والمجتمع والثقافة بالبيئة والطبيعة والأرض والجغرافيا، منسجمة مع إيقاعات موسيقية بيئية صامتة أطلقت من الغرفة التقنية بجانب القاعة .

ضم اللقاء رئيس فيدرالية الجمعيات التنموية لحسن عدنان ، ورؤساء وممثلي الجمعيات التنموية، مسئولين وممثلين محليين وأمنيين ومنتخبين وشخصيات وفعاليات نسائية من المجتمع المدني بالمنطقة، على رأسهم عامل الإقليم لحسن أغجدام، ورئيس المجلس البلدي عمر عباس، والنائب البرلماني أحمد صدقي، الذي حضر اللقاء بصفته أستاذا للطبيعة وصديقا للبيئة من جديد، مقدما لمشروع ‘’الميثاق الأخضر’’ الذي ألفه حديثا ضمن إصدارات ومنشورات الفيدرالية، باعتباره برنامجا بيئيا للمساهمة في تحقيق أهداف الميثاق الوطني للبيئة والتنمية المستدامة، ويحمل الكتاب أبعاد متعددة مرتبطة بالبيئة، عبارة عن حقيبة بيئية تحتوي على كتاب ووثيقة خضراء مرفوقة بشريط فديو .
وأثناء كلمته المركزية بعد الافتتاح بتلاوة آيات بينات من القرآن الكريم، وبعد إلقاء الكلمات الافتتاحيات الترحيبية والتنويهية لكل من رئيس الفيدرالية، وعامل الإقليم، ورئيس المجلس البلدي ؛ تقدم لعرض تصوره ورؤيته الإستراتيجية حول البيئة خاصة في المنطقة ، مستهلا بعرض مختلف الأنشطة والإنجازات التي قامت بها الجمعيات التنموية تحت تأطير الفيدرالية عبر التكوين والتحسيس والتوعية والتأطير للعديد من الشرائح المجتمعية والجمعوية بالمنطقة .
وأعلن في ختامها نيته التفكير في إطلاق جائزة بيئية سنوية في المنطقة بهدف التحفيز للحفاظ على البيئة .
لتشرع بعده مباشرة الغرفة التقنية في عرض فيلم قصير من إنتاج وإخراج جمعية شباب فن بلا حدود شخص فيه الدور الرئيسي رجل مسن وشاب في حوار ثنائي تربوي وهادف تبادلا فيه دوري الأب والإبن معا ، إضافة إلى شخوص صوتية رجالية ونسائية أنطقت الحجر والشجر والجماد مستشهدة بآيات قرآنية وأحاديث نبوية وأمثال وحكم ووسائل سينمائية إقناعية وتأثيرية ، كان شعارها الحفاظ على البيئة باعتباره وعي ومسؤولية والتزام .
أسدل الستار على الحفل بالمناداة على الأسماء المشخصة للأدوار الرئيسية والثانوية في الفيلم القصير لتكريمهم ؛ وبتوزيع وتسليم الحقائب البيئية للعامل، ولرئيس البلدية والنائب البرلماني، ولرؤساء المصالح الخارجية الحاضرين، ولكافة الفاعلين الجمعويين المنخرطين بالفيدرالية، ووزعت نسخ كتاب الميثاق الأخضر مرفوقا بشريط الفيلم القصير على باقي الحاضرين.

tinghir-2tinghir-3

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى