المكتب الجهوي للجامعة الوطنية للتعليم -التوجه الديمقراطي يدعو إلى دعم ومساندة نضالات التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين

0 77

اصدر المكتب الجهوي للجامعة الوطنية لتعليم لجهة درعة تافيلالت بيانا يتوفر موقع زاكورة بريس على نسخة منه، دعا من خلاله الى دعم و مساندة نضالات التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين في المعركة النضالية من 14 الى 24 نونبر 2016، و حسب نفس البيان الذي اشار الى ان قطاع التعليم بالمغرب يعيش على وقع هجوم رجعي لم يسبق له مثيل جراء السياسات الطبقية المتبعة في السنوات الأخيرة والتي زادت حدتها مع الدخول المدرسي الحالي ، حيث  يعد الخصاص المهول في الأساتذة وضعف البنيات و التجهيزات و الإجهاز على الحقوق الأساسية للعاملين والعاملات في القطاع أبرز مظاهره، كما جاء في البيان نفسه ان المكتب الجهوي للجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي يثمن البرنامج النضالي الذي دعت له التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين و يدعوا جميع مناضلي/ت الجامعة الوطنية للتعليم بالجهة إلى دعم ومساندة الأساتذة المتدربين و الحضور في جميع المحطات النضالية التي تنظمها التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين سواء امام المديريات الإقليمية أو على الصعيد الجهوي كما دعا جميع النقابات إلى تحمل مسؤوليتهم في ما تعيشه المدرسة العمومية والعاملين بها و التحرك الحازم من أجل النضال لتحصين ما تبقى من مجانية التعليم و اعلن في نفس البيان الذي توصلت زاكورة بريس على نسخة منه مايلي :

 – تضامن المكتب الجهوي للجامعة الوطنية لتعليم لجهة درعة تافيلالت المطلق و اللامشروط  مع التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين في معركتها الاحتجاجية (14 إلى 24 نونبر 2016) من أجل تنفيذ جميع بنود الاتفاق الموقع معهم من طرف الحكومة والنقابات التعليمية الست الأكثر التمثيلية.                                       

    –مطالبة كافة نساء و رجال التعليم وطنيا وجهويا و اقليميا إلى مساعدة  الاساتذة المتدربين ماديا و معنويا حتى تحقيق كافة مطالبهم  العادلة و المشروعة

– تضامنهم الثابت مع 10000 إطار تربوي ومطالبتهم بإدماجهم الفوري في التعليم العمومي كمدخل للإصلاح الحقيقي وليس بالتعاقد المكرس للهشاشة.

– رفضهم المطلق لما سُمي التوظيف بالتعاقد ودعوتهم للجميع إلى معارك نضالية و مقاطعة هذا الاقرار لفرض التراجع عن تخريب التعليم العمومي .

– تثمينهم للتنسيق الجاري لتوحيد نضالات المتضررين من السياسات العمومية و استعدادهم للمشاركة الفعلية في إنجاحه.

– إدانتهم للهجوم الذي تعرضت له التنسيقية الوطنية 10000 إطار تربوي وإداري، خريجي المدارس العليا للأساتذة المعتصمين بمراكش.

نص البيان الذي توصل موقع زاكورة بريس على نسخة منه

 

 

 

بيان

 

مواضيع قد تعجبك المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.