الرئيسية | أخبار محلية | اغتصاب امرأة مسنة بطريقة وحشية ، تهز الرأي العام بزاكورة
اغتصاب امرأة مسنة بطريقة وحشية ، تهز الرأي العام بزاكورة

اغتصاب امرأة مسنة بطريقة وحشية ، تهز الرأي العام بزاكورة

في يوم الخميس 25 اكتوبر 2012 على الساعة السابعة صباحا اقتحم الشاب ( خ . ح ) عمره حوالي 23 سنة ، وهو في حالة هستيرية بمفعول مشروب الماحية ، اقتحم منزل امرأة عجوز ( ز . ش ) وعنفها بقوة ، قبل اسقاطها على الارض واغتصابها بوحشية وهمجية مفرطة من كل الجهات وخصوصا مؤخرتها مما تسبب لها بجروح غائرة بالحوض وخصوصا بالمؤخرة ( شهادة طبية ) . نقلت السيدة المغتصبة الى قسم المستعجلات في حالة صحية مزرية حيث عرضت على الطبيب وهو نفسه مندوب الصحة بإقليم زاكورة الذي اجرى عليها فحوصات اثبتت الاغتصاب وعجزا صحيا حدد ب 30 يوما حسب الشهادة الطبية المسلمة لها .
تقدمت الضحية بالشكاية الى قسم الشرطة القضائية التي لم تعرها في البداية اهتماما وأطلقت سراح الجاني يقول احد الجيران . وللدفاع عن اعراضهن وعدم ترك المتهم حرا طليقا ، قامت نساء الحي يوم الاثنين 29 / 10/2012 بمسيرة احتجاجية كبيرة جابت شارع علال بن عبد الله وشارع محمد الخامس واتجهن الى قسم الشرطة القضائية حيت نفذن وقفة احتجاجية مصرات على إلقاء القبض على الجاني المعروف وإلا اعتصمن امام إدارة الأمن . وفعلا تم ألقي القبض على المتهم وتم تحرير المحضر في نازلة الاغتصاب الوحشي .
ابتلى حي درعة ببؤر لصنع الماحية وتناول المخدرات والسكر العلني والدعارة وقطع الطرقات على مرأى ومسمع من الذين انيط بهم حماية الامن والسهر على راحة المواطنين . ورجال الامن هم من خبروا اكثر من غيرهم ما يجري داخل هذا الحي : اوكار للدعارة وروادها ، ومحلات صنع الماحيا وصناعها ولا من يحرك ساكنا تاركين الساكنة تعيش في وسط ملوث منعدم الطمأنينة رغم تعدد الاحتجاجات والشكايات التي قدموها إلى جميع المسؤولين وإلى السيد وزير العدل بالرباط ، يقول احد المتضررين . فإلى متى ستقوم السلطات المكلفة بأمن وراحة المواطنين بواجبها الذي من اجله تتواجد بالمدينة ، وللتذكير فان فضيحة 16 متهما في حالة تلبس في وكر للدعارة بنفس الحي لم يمر عليها ألا اقل من شهرين ، وهي لازالت معروضة امام محكمة الاستئناف بورزازات . ولا من يتدخل ولو بدوريات امنية داخل الحي للحد من هذه الظاهرة التي تؤرق سكان الحي وتؤثر على امنهم .

بقاس صالح

6 تعليقات

  1. حسبنا الله ونعم الوكيل هدا راه وحش ماشي انسان

  2. ان هذا الامر من علامة الساعة يقبض على الشرفاء بالوطن قصد ابتزازهم على تقديم الرشاوى ويترك المجرمون احرار طلقاء.دليل على اشكالية المنظومة الامنية في البلاد،الى ماذا سيظهر التقدم والعدالة المنشودين؟؟

  3. lmndoub dyal siha li3taha certificat brassooo khassoo it3ta9l b tohma dyal tahroch ljinsii b tbibat wlfrmliyattttt

  4. زاكورة ايام زمان

    ان زاكورة اصبحت في خبر كان بعدما دخلت في دوامة المدن الجرائمية . فامنها كان يضرب به المثل واحترام ووقار ابنائها لم يكن له مثيلا في المغرب لكن بعدما دخلتها عادات شمالية واصبح ابناؤها ايضا يقلدون ابناء الشمال تقليدا اعمى ، فاصبحت ترى بشرا من طينة اخرى كمامرهم تبعث على الخوف وغدا بعضهم يجرون وراءهم الكلاب واضاف لهم ممثلهم في البرلمانات السابقة مخزن الشراب وبارات فسقطوا فيه سقطة الامى واصبحت كل بقعة في زاكورة مطلية بالقنينات التي ينتشيها ابناؤها (هذا لانراه في الدرا البيضاء بعظمتها)، ضف الى ذلك الامن الذي اصبحنا لانفهمه ولايفهمنا فهو ضدنا في كل شيء اذا كنا ننشد الامن فهو قد يتواظىء مع المنحرفين وان كنا نطلبه للتدخل يتماطل علينا وان تم القبض على المجرمين في الغد تجدهم بجانبك في الشارع العام يصولون ويجولون ، ان الامن وبصراحة استتب في عهد رئيس الامن الاقليمي السابق والذي عهدنا فيه الصرامة العظيمة اتجاه رجالاته بحيث كانوا يرتجفون منه ويتبولون تحتهم من صرامته ، في الحقيقة انه الرجل المناسب في المكان المناسب فما احوجنا لرجل مثله يعيد الامن المفقود الى هذه المدينة الصغيرة والمعروف كل مايحدث فيها والامن لن يجد ادنى صعوبة في القاء القبض على المجرمين قبل قيامهم بالفعل الاجرامي اللهم اذا كان عكس ذلك .

  5. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    حوادث تلوى أخرى تعرفها مدينة زاكوة تجعل المنتسب لهذه المدينة يخشى ان يعرف بين زملائه على انه من زاكورة،زاكورة عروسة الجنوب مشهورة بصدقية ابنائها حيثما وجدوا ،معروفة بانافة النحدرين منها ،معروفين باجتهادهم واستماتتهم في الدفاع عن اعراضهم،معروفون بتاريخهم الاصيل الذي لاتزال تحكيه المآثر التاريخية المبثوثة هنا وهناك ،هاهي هذه المدينة مرة أخرى تستقطب الاضواء من خلال الجرائم الاخلاقية التي تشهدها ،فالحدث في حد ذاته وتداعياته تنم عن الغياب الكامل للضمير الامني داخل المدينة ،وتدل بالملموس ان المسؤول المباشر عن تفشي مثل هذه الوقائع غائب عن الساحة ،ويهمه سوى بقاء الناس في دورهم لايحركون ساكن وكأن على رؤوسهم الطير،ان مدينة زاكورة والتي شهدت مؤخرا تنصيب عامل مشهود له بمعرفته الدقيقة بهذه المدينة بحاجة الى اعادة النظر فيما يخص التعامل مع الاجرام الذي تعرفه ،خاصة وان المدينة مدينة سياحية بامتياز ،وانتشار المخدرات والكحول واحيانا بمساعدة من في عنقهم امانة الدفاع عن مصلحة الساكنة سيِؤثر سلبا على السياحة بالمنطقة،كما سيدخل شباب زاكورة في نفق لايعلم حدوده الا الله،فعيب وعار ان تنتشر الدعارة بالمدينة والمخدرات والمسكرات،فتلك صفعة موجهة للمسؤول الامني الاول بزاكرة ،نتمنى ان تكون هذه الوقائع نقطة تحول في المسار الامني بهذه المدينة ،وان يسخر الامن عصيه التي تم بها اسكات المحتجين عن عن ماعرفته تيشكا في ردع مثل هذه الجناة من خلال تنظيم دوريات من العروميات الى أمزرو .

  6. عجيب امر البوليس في مدينة زاكورة . ما هي مهامه ؟ لايحفظ امن المواطنين لا ينظم السير داخل المدينة . فوضى بحاسي بركة انفلات امني بحي درعة . فوضى بالشارع الرئيسي وقوف السيارات في الرومبوان وفي اماكن ممنوعة ولا وجود للبوليس . نتساءل اين يتجلى عمل الامن بزاكورة . المخدرات منتشرة الماحية منتشرة التقحبين منتشر . اوا ليترك البوليس زاكور والتنظم نفسها بدون يليس الذي لا يقوم باي شيئ . واش المخزن عالم بسلبية الامن بزاكورة ولا بغا وقصد الفراغ والفةضى

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current ye@r *

إلى الأعلى