مراكش..إتفاقية شراكة لتعزيز و تثمين مؤهلات و إمكانات السياحة القروية بالمغرب

0 105

جرى أمس الخميس بمراكش، إبرام اتفاقية شراكة إستراتيجية بين الشركة المغربية للهندسة السياحية و العلامة السياحية العالمية “كلوب ميد”، تروم تعزيز و تثمين مؤهلات و إمكانات السياحة القروية بالمغرب.

و تندرج هذه الإتفاقية، التي وقعها الرئيس المدير العام لـ”كلوب ميد”، هنري جيسكارد ديستان، و المدير العام للشركة المغربية للهندسة السياحية، عماد برقاد، خلال حفل تميز بحضور وزيرة السياحة و الصناعة التقليدية و الإقتصاد الإجتماعي و التضامني، فاطمة الزهراء عمور، و والي جهة مراكش آسفي، عامل عمالة مراكش، فريد شوراق، في إطار التثمين السياحي للقرى المغربية المضمن في خارطة الطريق السياحية 2023-2026، و لا سيما الشق الخاص بسلسلة “التراث اللامادي”.

و تهدف هذه الشراكة إلى إعطاء دينامية أقوى للسياحة القروية من خلال تسليط الضوء على التراث الغني المادي و اللامادي للقرى المغربية.

و في هذا الإطار، ستشهد المرحلة الأولى من هذه الشراكة، خلال الفترة الممتدة من سنة 2024 إلى سنة 2026، الإشتغال على 4 قرى بغية تعزيز تموقع هذه القرى المغربية على الساحة السياحية الدولية.

و بهذه المناسبة، أوضح الرئيس المدير العام لـ”كلوب ميد”، هنري جيسكارد ديستان، أن “هذه الشراكة ستمكن من خلق فرص إقتصادية و المحافظة على التراث الثقافي الفريد لهذه القرى و الإحتفاء به”.

من جانبه، أكد المدير العام للشركة المغربية للهندسة السياحية، عماد برقاد، أن “الشركة المغربية للهندسة السياحية و “كلوب ميد” سيقدمان الدعم اللازم للقرى التي سيتم إنتقاؤها عبر عدة إجراءات”، مشيرا إلى أن ذلك سيمكن من تطوير عرض سياحي أصيل و صديق للبيئة من خلال تثمين المؤهلات و الإمكانات الطبيعية و الثقافية.

يشار إلى أن توقيع هذه الإتفاقية بين الشركة المغربية للهندسة السياحية و “كلوب ميد” يؤكد الإلتزام الراسخ للمملكة و شركائها الإقتصاديين و إنخراطهم القوي في مسلسل التنمية السياحية الصديقة للبيئة و الإستغلال المستدام للموارد المحلية.

وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.